الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021

الفخر والعهد الجديد

عندما انطلقت منافسات دوري الخليج العربي لكرة القدم هذا الموسم، لم يسعد الجزيرة جمهوره وأصاب المحللين بالحيرة، لأنه فقد بعض سمات القوة والانسجام التي رسمت هويته في الموسم الماضي، فهو المتوج بالدرع ومبخوته هداف المنافسة ومواهبه الشابة أصبحت تحت الأضواء نتيجة لإبداعها وعطائها. هذه الصورة غرست الخوف في قلوب محبيه قبل المشاركة في كأس العالم للأندية 2017- الإمارات، لكن الفخر قلل المخاوف عندما استعاد ذاكرة الفوز وحسّن موقعه في جدول الترتيب. الرسالة التي أرسلها الفريق إلى الرأي العام أنه يطمح إلى مقابلة ريال مدريد، أي عليه أن يحقق فوزين متتاليين حتى يبلغ هدفه المعلن، وفعلاً أنجز المهمة بنجاح وهدوء، معيداً الكرة الإماراتية إلى الأضواء. مجابهة الفريق الملكي الإسباني ليست نزهة بل فيها الكثير من التحديات، وهذه الأمور يعرفها المدرب والإداريون واللاعبون، لذا، فإن العمل على الإعداد النفسي يجب أن يأخذ منحى آخر، لأن الفريق المنافس له اسمه الكبير في عالم كرة القدم. فخر أبوظبي لديه لاعبون شجعان لا يهابون المهمات الصعبة وعليهم أن يؤمنوا بأن لديهم القدرة على المواجهة والتحدي وتقديم الصورة الطيبة التي تعبر عن مواهبهم وخبراتهم. في مواجهة ريال مديد العريق، يدخل لاعبو الفخر عهداً جديداً، لذا عليهم أن يكتبوا في الصفحة الأولى أحلى الذكريات بصرف النظر عن النتيجة. [email protected]
#بلا_حدود