الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

جينيفر لوبيز تربح 10 ملايين دولار من الغناء للطغاة

قدّر موقع هوليود ريبورتر أن المطربة الأمريكية جينيفر لوبيز جمعت أكثر من عشرة ملايين دولار من الغناء في مناسبات خاصة بالطغاة. وأكد الموقع أن حفل عيد ميلاد الرئيس التركمانستاني غوربانجولي بيرديمحمدوف لم يكن الأول، بل الأخير في سلسلة من الحفلات لأشخاص متهمين بالديكتاتورية أو الفساد. وطبقاً لتقرير أصدرته منظمة حقوق إنسان أمريكية، فإن جينيفر تقاضت أجوراً تتخطى الستة أرقام خلال العامين الماضيين للغناء لأشخاص ليسوا فوق مستوى الشبهات. وتشمل القائمة السوداء الملياردير الأوزبكي أزام أسلانوف، والديكتاتور الشيشاني رامزان كاديروف، ورجل اللأعمال الروسي تيلمان إسماعيلوف، والديكتاتور إلهام علييف. وكان من الممكن أن ينضم إلى القائمة الملياردير الروسي الكساندر يولكين، ولكن حفل عيد ميلاده ألغي بعد القبض عليه. وتواجه «ج . لو» اتهاماً أيضاً بالغناء لديكتاتور بيلاروس. وأشار رئيس المنظمة إلى أن المطربة الأمريكية لا تستطيع تجاهل تأثيرها في إضفاء الجماهيرية والشرعية على مثل هؤلاء الأشخاص. وتضم القائمة السوداء عدداً من نجوم ونجمات هوليود في التمثيل والغناء. وتبرز في المقدمة الممثلة الحائزة الأوسكار هيلاري سوانك. وهناك أيضاً المطرب بوب ديلان. واستضاف رئيس ليبيا الراحل معمر القذافي وأفراد أسرته كوكبة من النجوم العالميين من بينهم بيونسي ونيللي فورتادو وماريا كاري و50 سنت. وتباهت جلنارا ابنة أحد الطغاة في آسيا الوسطى بالرقص مع المطربين ستنغ وخوليو إجليسياس. وتوجه أصابع الاتهام إلى العارضة ناعومي كامبل بتقاضيها هدايا من الألماس من ديكتاتور ليبيريا تشارلز تيلور.
#بلا_حدود