الاحد - 04 ديسمبر 2022
الاحد - 04 ديسمبر 2022

50 عملاً في التصفيات النهائية لجائزة الشيخة منال

يدشّن سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم معرض جائزة الشيخة منال للفنانين الشباب في نادي دبي للسيدات، وذلك في السابعة والنصف من مساء اليوم تحت رعاية هارفي نيكولز. ويفتتح المعرض تحت رعاية سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيسة مؤسسة دبي للمرأة. وانتقت لجنة التحكيم خمسين عملاً فنياً أنجزها فنانون إماراتيون لتعرض في الحدث، والذي يستمر حتى الاثنين الثاني من ديسمبر المقبل. وأكدت مديرة المكتب الثقافي لسمو الشيخة منال بنت محمد، منى بن كلي أن جائزة الشيخة منال للفنانين الشباب في عامها الثامن، ما زالت تشكل علامة فارقة في تسليط الضوء على القدرات الإبداعية المحلية، وتحمل سمعة مرموقة بين المسابقات الفنية في المنطقة. وأضافت أن الجائزة وسعت هذا العام مجالات التقدم لها، بإضافة فئة التصميم وزيادة قيمة الجائزة، موضحة أن اختيار الأعمال للفوز بالمراتب الأولى لن يكون بالأمر السهل على لجنة التحكيم بسبب المنافسة القوية بين الأعمال الفنية. وتابعت ابن كلي «استقبلنا عدداً كبيراً من الأعمال الفنية هذا العام لمتقدمين من جنسيات مختلفة، مما يظهر مدى الاهتمام بالمسابقة، والدور الذي تلعبه جائزة الشيخة منال في إبراز الفنون كإحدى الرسائل الحضارية لدولتنا». واستقبلت الجائزة أعمالاً فنية متنوعة مثل «الرسوم المتحركة الرقمية، فن الفيديو، الرسم، النحت، التصوير الفوتوغرافي، والتصميم»، وهي مفتوحة لجميع المتقدمين من إماراتيين ومقيمين في الدولة من الرجال والنساء، الذين تراوح أعمارهم بين 18 ـ 30 عام. أما الشرط الأساسي فهو ألا يسبق لأي متقدم عقد معرض فردي من قبل. وتبلغ القيمة المادية الكلية للجائزة 400 وخمسة آلاف درهم، وستخصص الجائزة خمس جوائز نقدية بقيمة 50، 30، 20 ألف درهم، للفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في أربع فئات رئيسة وهي: الفنون الجميلة والتصوير الفوتوغرافي والوسائط المتعددة والتصميم. وكذلك الفئة الخامسة ستفوز بمبلغ خمسة آلاف درهم، وهي جائزة اختيار الجمهور، إذ يصوت الجمهور على العمل الفني المفضل لديهم عبر الموقع الإلكتروني للجائزة. وتضم لجنة التحكيم لهذا العام عدداً من الشخصيات الفنية المحلية والدولية والنقاد الفنيين، بالإضافة إلى أصحاب مؤسسات فنية، وتتولى بدورها مراجعة وتقييم الأعمال المقدمة واختيار الفنانين الفائزين. وتشمل لجنة التحكيم كلاً من: مؤسسة «فن للتصميم" الشيخة وفاء بنت حشر آل مكتوم، ومديرة البرامج في جوجنهايم أبوظبي الشيخة ميساء القاسمي، ومؤسس مجموعة فرجام الفنية فرهاد فرجام، ومديرة معرض آرت دبي أنتونيا كارفر، ومدير معرض أيام التصميم في دبي سيريل زاميت، بالإضافة إلى الناشر ورئيس تحرير مجلة كانفاس علي خضرا. وتعرض اللجنة خمسين عملاً مشاركاً في معرض خاص بالجائزة، على أن يُعلن عن الفائزين في حفل توزيع الجوائز في شهر ديسمبر المقبل. وبدأت جائزة الشيخة منال للفنانين الشباب عام 2006 تماشياً مع رؤية سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم في ترويج ثقافة الفنون، إضافة إلى تشجيع وإبراز الفنانين الشباب الواعدين في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتجد الجائزة رواجاً بين طلاب الجامعات في اختصاصات الفنون والتصميم والوسائط المتعددة.