الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

خيوط إماراتية إندونيسية تحوك أمسية للأزياء والموضة

تشابكت خيوط إماراتية إندونيسية في حياكة أمسية للأزياء والموضة إذ جمعت ثقافتين في ثوب واحد، طرزته أواصر التواصل والتفاعل بين سيدات الإمارات وإندونيسيا. وتناغمت خطوط الثقافات لتعكس تاريخ دولتين بتنظيم مجلس سيدات أعمال أبوظبي وبالتعاون مع السفارة الإندونيسية في الدولة البارحة الأولى، لأمسية الموضة والأزياء. وأوضحت رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي المهندسة فاطمة عبيد الجابر أنه على الرغم من المسافة الجغرافية الكبيرة إلا أن عوامل التقارب والتمازج بين الإمارات وإندونيسيا كثيرة. ويخضع مجال الموضة والأزياء إلى عادات وتقاليد وقيم، تعزز من عوامل التلاقي والتقارب. وشهدت دولة الإمارات العربية المتحدة تطوراً كبيراً في مجالات عدة، إلا أن المرأة الإماراتية حافظت على شكل وأسلوب زيها التراثي والشعبي، مع إضافات حديثة تماشت مع التطور والحداثة دون الابتعاد عن أبجديات وأصالة الزي الإماراتي. وشاركت المصممات الإماراتيات شمسة المزروعي وعائشة الشامسي وموزة البوسعيدي بتقديمهن نماذج من الأزياء الوطنية الإماراتية بتصميمات حديثة، إلى جانب مصممة الأزياء الإندونيسية ديان بيلانجي.
#بلا_حدود