السبت - 10 ديسمبر 2022
السبت - 10 ديسمبر 2022

الولع القرائي الطريق إلى الكتابة الإبداعية

استعرض الكاتبان الكبيران الدكتورة فاطمة العلي من الكويت، وريموند خوري صاحب أكثر الكتب مبيعاً في أمريكا؛ طرق الاستمتاع بقراءة الأدب، عبر سرد تجربتيهما الشخصية في الجلسة الحوارية «الأدب ومتعة الإبداع»، التي أدارها خالد مسلط في ملتقى الكتاب. وتحدثت العلي عن أهمية الولع بالقراءة قبل كل شيء، والتي ستفضي للكتابة بعد شحذ خيال القارئ بتراكماتها، لأن الكتابة هي بنت القراءة التي تجعل الكاتب يجتر من المعرفة حتى يصبح لديه مخزون يخرج تلقائياً بعد هضمه في نفس الكاتب. ورداً على أسئلة الحضور من اليافعين واليافعات حول توجيههم لما يقرأونه، أو كيفية كتابة ما يودون كتابته، أوضحت العلي أن هناك ورش عمل عديدة في كثير من دول التعاون تعلم كتابة القصة، كما أن هناك كتباً يمكن الاستعانة بها. من جهته، أفاد كاتب الرواية الشهيرة (المعبد الأخير) ريموند خوري أنه بدأ الاستمتاع بقراءة الأدب مطلع حياته، عندما كان يلجأ للقراءة كملاذ من ويلات الحرب الأهلية في لبنان.