الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021

المجلس الوطني للإعلام يستقطب ١٢٠ إعلامياً من خارج الدولة

احتفى المجلس الوطني للإعلام بأكثر من 120 إعلامياً، اجتمعوا من جميع أنحاء العالم في أبوظبي للوقوف على معالم وأسس النهضة الحضارية للدولة بمناسبة اليوم الوطني الـ 43. وحضر الاحتفال عدد من رؤساء التحرير ورؤساء المؤسسات الإعلامية في الدولة، من بينهم المدير العام للمجلس الوطني للإعلام، إبراهيم العابد، ورئيس التحرير المنتدب لصحيفة الرؤية، محمد التونسي، والمدير العام للقنوات في مؤسسة دبي للإعلام، أحمد سعيد المنصوري، ورئيس جمعية الصحافيين محمد يوسف. وصرح لـ «الرؤية» رئيس جمعية الصحافيين، محمد يوسف بأن شعب الإمارات يفخر باقتراب حلول العيد الوطني الثالث والأربعون، إذ يرتبط بهذا اليوم ارتباطاً وثيقاً، لأنه يجسد وحدته ونهضته. وأضاف أن ذلك اليوم يعبر عن الحضارة، والتقدم غير المسبوق لدولة تحتل أغلب المراكز الأولى في كل شيء. وأوضح أن للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والمغفور له الشيخ سعيد بن مكتوم، رحمه الله، وحكام الإمارات الأوائل المؤسسين، دوراً كبيراً فيما بلغته الإمارات من مكانة متقدمة على الأصعدة كافة. وأشار إلى حكمة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، التي حققت نقلة كبرى للإمارات خلال السنوات التي تولى فيها سموه الحكم، إذ تعتبر السنوات التي كانت من قبلها «سنوات التأسيس»، ومع توليه الحكم بدأت «سنوات الانطلاق». وأضاف أن المجلس دأب على استقبال وفود إعلامية من مختلف دول العالم، على مدار الثلاثين عاماً الماضية، تنظم لهم برامج للتعريف بإنجازات الدولة الحضارية في مختلف المجالات، وما حققته من حضور ومراكز متقدمة في تقارير التنافسية العالمية. ويضم البرنامج عقد لقاءات مباشرة مع عدد من الوزراء والمسؤولين في الدولة، للتعرف إلى صناع القرار والاستماع منهم إلى معالم استراتيجية الإمارات في مختلف المجالات. ويتضمن أيضاً جولات سياحية لأهم معالم الدولة مثل مسجد الشيخ زايد وجزيرة السعديات وبرج خليفة ومدينة مصدر وجامعة زايد. ويذكر أن البرامج السابقة التي نظمها المجلس للوفود الإعلامية الزائرة للدولة، ركزت على ملفات عدة هامة كملف استضافة دولة الإمارات العربية المتحدة لإكسبو 2020 والتنمية المستدامة والطاقة والاقتصاد والصحة والتعليم والسياسة الخارجية للدولة.
#بلا_حدود