الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021

550 عملاً في «بينالي الشارقة»

يستقبل «بينالي الشارقة للأطفال 4» بدءاً من التاسع من يناير الجاري في مركز مغيدر للطفل أطفالاً ويافعين من 11 دولة عربية وأجنبية يعرضون 550 عملاً فنياً تدور جميعها حول الفكرة العامة للدورة الحالية من البينالي وهي «أسئلة». وينظم البينالي إدارة مراكز الأطفال في الشارقة، بالتعاون مع إدارة متاحف الشارقة. وتتضمن قاعات البينالي الست التي تحمل كل واحدة منها اسم أداة استفهام «أين، كيف، متى، من، ماذا ولماذا» أعمالاً متنوعة تشمل الرسم والنحت والأعمال التركيبية، فضلاً عن التصوير الفوتوغرافي والوسائط المتعددة، وغيرها من المجالات التي يقدمها مبدعون تراوح أعمارهم بين ستة و18 عاماً. وفي محاولة لتعليم الأطفال كيفية التعبير عن تفاصيل سيرتهم الذاتية وأمنياتهم الحياتية بطريقة مرحة، يعرض مجموعة من الأطفال في قسم «فك الشيفرة» ملامح من السيرة الذاتية، عبر الأشكال والأرقام المشفرة حتى يجد الزائر متعة في فك هذه الأشكال والأرقام وتحويلها إلى نصوص مفهومة. ولا تقتصر تفاصيل اللوحات المشفرة على الأمنيات البريئة والسير الذاتية للأطفال فحسب، بل يتضمن بعضها كثيراً من الأسئلة عما يدور حولهم من ظواهر ومشاهد، ولا يعني طرح التساؤل عجز هؤلاء الأطفال عن التوصل إلى إجاباتها، ولكنها محاولة منهم لإشراك الآباء والأمهات وربما المعلمين والمعلمات أيضاً في معرفة الأمور التي يفكرون بها. وأوضح القيم العام على بينالي الشارقة للأطفال ناصر نصراللـه أن الهدف من هذه الأعمال المزج بين المرح والتعليم والنهوض بالقدرات العقلية والفنية للأطفال، عبر تدريبهم على كيفية تحويل الأسئلة التي تدور في أذهانهم وتفاصيل سيرتهم الذاتية إلى مجموعة من الأشكال والأرقام والألوان. ونظراً إلى أن الأسئلة والنصوص مشفرة، فإن كل من يشاهد هذه الأعمال لا بد أن يتوقف عندها محاولاً فكها لاستكشاف الكلمات والمعاني الكامنة من ورائها.
#بلا_حدود