الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021

أمطار شاملة .. بَـــرَدٌ .. وجداول في الجبال والطرقات

هطلت أمطار الخير على مختلف أنحاء الدولة أمس وتراوحت بين المتوسطة والغزيرة مصحوبة ببرق ورعد وانخفاض ملحوظ في درجات الحرارة، فيما جرت على إثرها المياه في الأودية والشعاب في المناطق الجبلية من البلاد. ودعا المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل إلى توخي الحذر بسبب تساقط أمطار مختلفة الشدة على معظم مناطق الدولة تستمر أياماً عدة. وشهدت مناطق إمارة أبوظبي تساقطاً غزيراً للأمطار كان أعلاها في خطم الشكلة 44.2 مم حتى الساعة الثالثة من بعد ظهر أمس. وخصصت مديرية المرور والدوريات في شرطة أبوظبي نحو 200 دورية في الإمارة وسيارات ساعد، تأهباً للطوارئ جراء سوء الأحوال الجوية وهطول المطر. وأوضح لـ «الرؤية» مدير مديرية المرور والدوريات العميد مهندس حسين أحمد الحارثي أن الدوريات موزعة على جميع الطرق والمنافذ لتحويل حركة السير وتفادي الازدحام والاختناقات المرورية والوقوف على أماكن تجمعات المطر. وسيطرت بلدية مدينة أبوظبي على 95 في المئة من تجمعات مياه الأمطار، بتفعيلها خطة الطوارئ لمياه الأمطار وسوء الأحوال الجوية. وبين رئيس فريق إدارة الطوارئ والأزمات في بلدية أبوظبي المهندس عبدالعزيز زعرب أن أبوظبي تتمتع بشبكة تصريف لمياه الأمطار على مستوى عالمي، صممت لتصريف الكميات المتوقع هطولها طبقاً لمقاييس المنطقة الجغرافية. ووجهت إدارة البيئة والصحة والسلامة في بلدية مدينة أبوظبي نحو 3500 بريد إلكتروني إلى جميع شركات المقاولات والمكاتب الاستشارية، مشددةً على أهمية اتخاذ الحيطة والحذر. وسجلت إمارة رأس الخيمة أمس هطول أمطار تراوحت شدتها بين الغزيرة والمتوسطة على معظم مناطق الإمارة مصحوبة بزخات من البرد مع انخفاض في مستوى درجات الحرارة، جرت على إثرها الوديان وغمرت بعض الشوارع بمياه الأمطار وتسببت الحالة الجوية في صرف طلاب المدارس حماية لهم وحفاظاً على سلامتهم. ودعا مدير إدارة العمليات في الإدارة العامة للعمليات المركزية في شرطة رأس الخيمة العقيد أحمد عبدالرحمن البغّام جميع السائقين ومستخدمي الطرق إلى ضرورة أخذ الحيطة والحذر في فترة التقلبات الجويّة التي تشهدها الدولة بشكل عام وإمارة رأس الخيمة على وجه الخصوص بسبب هطول الأمطار والرياح الشديدة والتي من شأنها أن تفقد السائق السيطرة على المركبة ما يؤدي لوقوع العديد من الحوادث والمفاجآت على الطرق. وأكد مدير دائرة الأشغال العامة في رأس الخيمة المهندس أحمد الحمادي أن الدائرة نشرت الصهاريج لسحب المياه المتجمعة في المناطق المنخفضة والشوارع الرئيسة في الإمارة، وأن الدائرة بدأت في رصد الشوارع المتأثرة بسبب الأمطار لإجراء صيانة لها حفاظاً على سلامة مستخدمي الطرق. من جانبها، ذكرت مديرة المنطقة التعليمية في رأس الخيمة سمية حارب أن نسبة حضور الطلاب في المدارس كانت ضئيلة نتيجة تقلبات الطقس وإغلاق العديد من الطرق نتيجة ارتفاع منسوب المياه، مشيرة إلى أن مدارس أوقفت العمل بها نتيجة لسوء حالة الطقس والظروف الجوية. وهطلت أمس على إمارة الفجيرة والمناطق والمدن والقرى المجاورة أمطار متفرقة تراوحت بين الخفيفة والمتوسطة صاحبها انخفاض في درجات الحرارة. وأدت الأمطار التي بدأت بالهطول على المناطق الجبلية إلى جريان الشعاب والأودية وامتلاء المزارع والمنخفضات بالمياه. واستنفرت الدوائر الخدمية في الإمارة جميع عناصرها، في حال غزارة الأمطار للتخلص من التجمعات المائية وإعادة انسيابية الحركة في الشوارع. ولفتت بلدية الفجيرة إلى أن مكتب طوارئ البلدية يعمل على مدار الساعة لاستقبال شكاوى المواطنين وأن عمال البلدية في حالة جاهزية كاملة.
#بلا_حدود