الجمعة - 06 أغسطس 2021
الجمعة - 06 أغسطس 2021

مشتركة تترك رضيعها لعيون «أمير الشعراء»

يبدأ العد العكسي لبرنامج المسابقات (أمير الشعراء) مع نهاية الحلقة التسجيلية الثالثة، إذ تتبقى حلقة تسجيلية أخيرة تفصلنا عن الحلقات المباشرة في 25 الجاري، وهي الحلقة الأهم التي ستشهد عرض المجاراة بين كل شاعرين من قائمة الـ 40 شاعراً لتحديد قائمة الـ 20 شاعراً الذين سيواصلون المشوار الأهم. وشهدت الحلقة التسجيلية الثالثة تواجد شاعرة لبنانية شابة تركت طفلها الرضيع وعمره 21 يوماً وأتت للمشاركة في البرنامج معلنة رغبتها في الوصول للقب أمير الشعراء. وعند سؤالها عن طفلها أجابت أنه سيقدر لها تركه في هذا الوقت وتضحيتها، فحسب رأيها «إنّ برنامج أمير الشعراء يستحق هذه التضحية»، وحازت مشاركتها على إعجاب أعضاء لجنة التحكيم التي رحبت بها واعتبرتها شاعرة متميزة. كذلك شهدت الحلقة العديد من المواقف الطريفة، كذلك شهدت العديد من المواقف المحرجة لأصحابها أيضاً، وأبرزت الحلقة المستوى الجيد لعدد من الشعراء أصحاب المواهب. وبينت الحلقة تصميم أعضاء لجنة التحكيم، وإدراكهم أن هناك شعراء مشاركين كثيرين ممن هم على درجة من اللغة والشعر والثقافة، لكن رهبة المسابقة والكاميرا وعدم التوفيق في اختيار النص في بعض الأحيان أسقطتهم في امتحان إجازة اللجنة لنصوصهم، وشعراء الحلقة كانوا من «السودان، السعودية، مصر، اليمن، لبنان، سوريا، سلطنة عمان، العراق، الأردن، موريتانيا، المغرب والجزائر». وأجمع أعضاء لجنة التحكيم على أن الحلقة الثالثة كانت الأجمل، إذ منح فيها المشاركون الأمل بأن اللغة العربية ستزدهر بشعرائها بحسب الدكتور صلاح فضل، فيما ذهب الدكتور عبدالملك مرتاض بقوله إلى أنّ الحلقة كانت جميلة بالشعر وبالموضوعات التي اختيرت من قبل الشعراء والتي تحاكي الوضع العربي اليوم، كما أنها طافحة بالهم اليومي. فيما أكد الدكتور علي بن تميم أنّ هذه الاختبارات الشعرية أكدت أن الشعراء سيقدمون موسماً بل مهرجاناً شعرياً أنقى وأجمل، معبراً عن التفاؤل الذي يعتريه بهذه الدورة من البرنامج المفعمة بالحيوية. وقدمت شاعرة متميزة أخرى من الأردن نصاً متميزاً حوارياً بين الأنثى والرجل وما لبث دكتور صلاح فضل أن طلب منها البدء بالنص الأساس، مبدياً ملاحظته بأنها لم تطل الحديث على لسان الأنثى، وعند البدء بالنص الأساس لاقى إعجاباً وتقديراً من قبل الدكتور صلاح فضل والدكتور عبدالملك مرتاض، فيما وقعت الشاعرة في فخ سؤال الدكتور علي بن تميم عن البحر الذي نظمت عليه القصيدة، طالباً منها إعادة قراءة البيت وتوضيح الكسر ليكون هذا الاختبار بمنزلة الفرصة الأخيرة لكنها لم تعرف الإجابة.
#بلا_حدود