الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

سجايا تدرس تأسيس مدينة للشباب في الشارقة

تعتزم مؤسسة سجايا فتيات الشارقة دراسة إمكانية تأسيس مدينة للشباب بمعايير عالمية تعمل على خدمة شباب الإمارة والدولة، ما من شأنه أن يبني جيلاً من الشباب المؤهلين للمساهمة الفاعلة في مسيرة التنمية الشاملة في الدولة، كما أنها ستُضاف إلى رصيد مبادرات إمارة الشارقة في خدمة هذه الفئة. ورد ذلك أثناء زيارة وفد من سجايا فتيات الشارقة مملكة البحرين، للاطلاع على تجربة مدينة شباب 2030، بهدف الاستفادة من خبرات وزارة شؤون الشباب والرياضة، وبحث سُبل التعاون بين الجانبين. وتألف الوفد من مديرة البرامج والفعاليات في سجايا فاطمة الحوسني، منسق مالية أول مريم الشملان، منسق فعاليات أول ريم الحمادي، ومدربة الفنون التشكيلية سمر حسين، فضلاً عن انتداب مسؤولة قسم الاتصال المؤسسي في سجايا فتيات الشارقة أسماء حسّوني، لمدة ستة أسابيع في مدينة شباب 2030 في مملكة البحرين للتعرف إلى المدينة عن قرب والاطلاع على الخدمات المقدمة. من جانبها، أفادت فاطمة الحوسني لـ «الرؤية » بأن المدينة ستؤدي دورها لخدمة الشباب وأبناء المجتمع بما ينعكس إيجاباً على الحركة الرياضية انسجاماً مع توجهات القيادة العليا. وأشارت الحوسني إلى أن من أهم ثمار الانتداب انبثاق فكرة تأسيس مدينة للشباب ودراستها بشكل أوسع، في خطوة رامية إلى تنفيذ العديد من الأفكار التي ستخدم فئة شباب إمارة الشارقة خاصةً ودولة الإمارات عامةً.
#بلا_حدود