الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

أبوالريش .. من الفلسفة يغذي الأفكار

لا يتكلم كثيراً ولا يجالس الناس، لا يأمر ولا يتسلط، اكتفى بما أخذه من الحياة وقرر الاعتكاف في بيته مع أولاده، ليكون الأب الصديق والرجل العابد لربه بين الصلاة وقراءة القرآن ورعاية الأبناء ومشاركتهم أيامهم ولياليهم أحاسيسهم وانشغالاتهم. وبين هذه وتلك يحمل الكاتب الصحافي والروائي الإماراتي علي أبوالريش القلم ويكتب أحلى الروايات بأسلوب هادئ يجعل القارئ يتطلع إلى المزيد بلا ملل. وُلد أبوالريش في إمارة رأس الخيمة وتخرج في مدرسة الصديق، ودرس في قسم الأدب ثم توجه إلى مصر ليتخصص في علم النفس جامعة عين شمس، وبعد التخرج التحق بمجال الصحافة في جريدة الاتحاد، تبوأ فيها منصب نائب مدير التحرير ثم مدير التحرير التنفيذي ثم رئيس التحرير مدة عشرة أعوام. في هذه الأثناء كان أبوالريش يكتب المقال اليومي والأسبوعي، إلى جانب الكتابات الروائية التي بلغت حتى اﻵن 14 رواية، كما شارك في تأسيس اتحاد كتّاب الإمارات، وعمل عضواً في مجلس الإدارة، ليكون بعدها مشاركاً في تأسيس مسرح الطفل، وعضواً في مسرح رأس الخيمة الوطني. أنتج مسرحيتين، واحدة منها سياسية تاريخية المضمون عنوانها «جزر السلام»، والثانية بعنوان «ابن ماجد يحاكم متهميه». وحالياً انتهى من تأليف كتابين في الفلسفة، واحد بعنوان «العقل الباطني ودوره في صناعة الفكر»، والثاني «الخلود والخلاص النشأة والتطور». يطمح أبوالريش إلى الاستمرار في إتمام المشروع الروائي، لتحقيق أكبر قدر ممكن من الملامسة، ما بين الواقع والخيال ورسم صورة مشهدية لشكل الوجود الإنساني حسب ما رآه. وفي هذا المجال حاز أبوالريش مجموعة من الجوائز، ومن أهمها جائزة الدولة التقديرية للفنون والآداب.
#بلا_حدود