الاثنين - 26 يوليو 2021
الاثنين - 26 يوليو 2021

الطنيجي .. خبرة إدارية أصقلتها الدراسة

يؤكد محمد عبيد الطنيجي أنه عندما يقرأ يشعر وكأنه في عالم جديد .. يعشق العمل في صمت مؤمناً بمقولة عمرو بن العاص الكلمات كالدواء: إن أقللت منها نفعت وإن أكثرت منها ضرت. ويرى أن الإخلاص والتفاني في العمل من أهم مقومات النجاح في الحياة، وأن العمل الإداري فن يحتاج إلى تخطيط ومساهمات من قبل القائمين عليه. حصل الطنيجي على شهادة البكالوريوس في الاتصال والعلاقات العامة، ويحضر لماجستير في علم النفس التطبيقي، ويشغل عضوية مجلس إدارة نادي الذيذ الثقافي. أسهم الطنيجي وبقوة في تنظيم رحلة جوية لمجموعة من أعضاء النوادي الرياضية من صغار السن بمناسبة فعاليات صيف بلادي وذلك للمرة الأولى. يعمل الطنيجي عبر عضويته في نادي الذيد على تعزيز الأهداف التربوية المختلفة التي تسهم في إثراء روح الهوية وقيم المواطنة لجيل الصغار من جهة، وتعزيز الألعاب الرياضية الفردية. ويشدد الطنيجي عبر لقاءاته مع صغار الشباب على أن مقدرة الإنسان ترفعه إلى القمة وشخصيته تحفظه من السقوط، وأن العمر لا يقاس بعدد السنين، ولكن بما تحفل به السنين من عطاء يثريها ويغنيها، ويؤكد لهم أن درهم عمل خير من قنطار كلام لا سيما وأن العمل أقصر الإجابات. نال عضو مجلس إدارة نادي الذيذ الثقافي عدداً من التكريمات منها شهادة من حملة «سلام يا صغار» من قرينة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر القاسمي، وكذلك شهادة ريادة الأعمال، ولايزال يسعى لتحقيق الكثير من الإنجازات التي ترفع من شأن الوطن وتعكس صورة المواطن الملم بكثير من المجالات.
#بلا_حدود