الاحد - 01 أغسطس 2021
الاحد - 01 أغسطس 2021

تشكيل فرق رقابية وتوزيع إشعارات ولوحات إرشادية.. بلدية العين تكثف جهود مكافحة التدخين

كثفت إدارة الرقابة العامة في بلدية مدينة العين جهودها لمكافحة ظاهرة التدخين ومنتجات التبغ، بهدف رفع نسبة الوعي بمخاطر التدخين لدى سكان مدينة العين. وأوضح مدير إدارة الرقابة العامة متعب شليويح الشامسي أن الإدارة تسعى لتطبيق المعايير الجديدة التي يفرضها القانون الاتحادي رقم (15) لسنة 2009 في شأن مكافحة التبغ، والعمل به عبر تشكيل طاقم من مراقبي الإدارة. وكشف الشامسي أن فريق المراقبين المزمع تشكيلهم من قِبَل إدارة الرقابة العامة سيخرجون في جولات ميدانية في الأماكن العامة المغلقة، مثل المراكز التجارية والمنشآت والمكاتب والمقاهي، بشكل يومي لمحاربة هذه الظاهرة السيئة، إضافة إلى توعية الأشخاص بمدى مخاطر التدخين والأمراض التي يمكن أن يسببها في المستقبل، وتقديم النصائح بضرورة الإقلاع عن هذه الآفة السيئة. وأكد مدير إدارة الرقابة العامة أن هذه الإجراءات تأتي في إطار جهود البلدية للحفاظ على البيئة وسلامة المجتمع، وحرصها على التزام الأماكن العامة بالمعايير الجديدة التي يفرضها القانون الاتحادي رقم (15) لسنة 2009 في شأن مكافحة التبغ، ولما تشكّله هذه الظاهرة من أخطار ومضار على صحة الإنسان، إذ تتعدى المشكلة الشخص المدخن إلى من حوله من غير المدخنين، وهو ما يعرف بالتدخين السلبي. واعتبر الشامسي أن ظاهرة التدخين واحدة من أكثر الظواهر شيوعاً في الوقت الحاضر، لا سيما لدى فئة الشباب، إذ يمارسه البعض للترويح عن النفس دون معرفة المخاطر التي تحملها عناصر التبغ، مشيراً إلى أن دخان التبغ يحتوي على نحو 500 مركّب تختلف نسبها على حسب نوعه، منها القار والكربون المؤكسد، إضافة إلى النيكوتين، وهي مادة فعالة شبه قلوية سامة جداً، لها تأثير خطر على الجسم والصحة. وأكد الشامسي أن إدارة الرقابة العامة تعتزم في المرحلة المقبلة توزيع إشعارات ولوحات تحث على منع التدخين في الأماكن العامة المغلقة حسب القانون، وستطلق العديد من الحملات التوعوية للإرشاد بهذا الخصوص. ومن جانبه أفاد رئيس قسم تنفيذ الأحكام أحمد سرحان بأن توعية المخالفين تأتي من قِبَل فريق المراقبة، وفي حال عدم التعاون مع المراقبين تحرر المخالفة ويخطر المخالف بضرورة مراجعة الإدارة لتسوية الموضوع ودفع غرامة فورية مقدارها (500) درهم، تدفع مقابل التصالح عن الواقعة، وإذا تعذر إجراء الصلح تحوّل إلى المحاكمة الجنائية، وتكون العقوبة غرامة لا تقل عن (3000) درهم، ولا تزيد على (10,000) درهم. يذكر أن عدد مخالفات التدخين بلغت خلال السنتين الأخيرتين التي سويت 83 مخالفة عام 2011، بينما بلغت 72 مخالفة في عام 2012، وحول ما يقارب 30 مخالفة عام 2011 إلى النيابة العامة، بسبب عدم مراجعة المخالفين، وتحويل ما يقارب 25 مخالفة عام 2012.
#بلا_حدود