الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021

محاكاة مناسك الحج وجدارية لبصمة العيد

جهز طلبة منتسبون إلى مركز المرفأ للرعاية والتأهيل، التابع لمؤسسة زايد العليا، نموذجاً مصغراً للكعبة، وارتدوا ملابس الإحرام وتعالت أصواتهم بالتكبير، في محاكاة لمناسك الحج، اشتملت على وضع بصمة العيد على لوحة جدارية. واستهدفت الاحتفالية التي نظمها المركز إثراء المهارات المعرفية للطلبة، والتعرف إلى المناسبات والأعياد الرسمية في الدولة، من خلال تنفيذ ورشة عمل عن مناسك الحج وكيفية أدائه، بمشاركة أولياء أمورهم. وبدأت المناشط بمشاهدة فيلم عن الحج، ثم جهز الطلبة نموذجاً مصغراً للكعبة وصمموا بطاقات معايدة للأهالي والمدارس والمؤسسات الحكومية، وارتدوا ملابس الإحرام؛ لعمل مشهد يحاكي مناسك الحج والطواف. وتعالت الأصوات بالتهليل والتكبير والدعاء بأن يحفظ الله دولة الإمارات العربية المتحدة، وسط تفاعل أولياء أمورهم. واشتمل الاحتفال على مشهد تمثيلي لرمي الجمرات، وشرح لكيفية أداء صلاة العيد، ومحاضرة عن تعاليم وآداب الإسلام في التعامل مع الآخرين في الأعياد. وتعرف الطلبة إلى الأضحية وكيفية ذبحها من خلال نموذج للخروف. وتبادل الطلاب بطاقات المعايدة، ونفذوا ورشة عمل فنية أظهروا فيها إبداعاتهم وقدراتهم على تلوين صور تتناسب مع المناسبة الكريمة. واختتم الاحتفال بمشاركة الطلبة مع أولياء أمورهم في وضع بصمة العيد على لوحة جدارية، هنأوا من خلالها قائد البلاد وشيوخها بهذه المناسبة الفضيلة. وعبرت مديرة المركز، بدرية البقيشي آل علي، عن سعادتها بما شاهدته من تفاعل من قبل الطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة وأولياء أمورهم، وأوضحت أهمية تقديم أحدث الخدمات التي تساعد عبرها هؤلاء الطلبة على الرقي بمستوياتهم، اتساقاً مع ما تحظى به هذه الفئة في دولتنا من اهتمام ورعاية. كما أثنت على أولياء الأمور المتواصلين دائماً مع المركز، والكادر التعليمي، وجهودهم للتفاعل مع الطلبة وتلبية احتياجاتهم، والعمل على تطوير قدراتهم.
#بلا_حدود