الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

استحداث غرفة العلاج الطبيعي للرجال المسنِّين

استحدث مركز رعاية المسنين في عجمان غرفة للعلاج الطبيعي خصصت للرجال من كبار السن لتقوية عضلاتهم باستخدام اللعب الإلكتروني. وخصص المركز قسم العلاج الطبيعي للنساء، الذي اشتمل على الأجهزة الطبية التي تخدم ثماني مواطنات يومياً. وأبلغت «الرؤية» مديرة المركز حمدة الشامسي أن الرعاية المنزلية التي يقدمها المركز لكبار السن من الأسر المواطنة في مناطق عجمان كافة تصل إلى نحو 210 حالات جهزت بالمعدات الطبية اللازمة للكشف الدوري عن الحالة الصحية للمريض. وأشارت الشامسي إلى أن الزيارة الأسبوعية مقسمة على ثلاثة أيام، مبينة تخصيص كادر طبي متكامل للإشراف على جميع الحالات عبر توفير طبيب (ممارس عام) واثنين من أخصائيي العلاج الطبيعي وممرضين ومعاونة. وأطلق المركز خدمة تأهيل مرافق لحالات كبار السن عن طريق تنظيم دورات تدريبية لمدة ثلاثة أشهر لتأهيل الشخص المرافق بشكل أساسي للتعامل مع أساليب الرعاية الصحية التي يشرف عليها مختصون. وأهل المركز نحو 30 مستفيداً من المواطنين لخدمة أسرهم إذ دشن أخيراً قسماً متخصصاً للعلاج بالماء الذي يعد أحد أقسام العلاج الطبيعي التابع للمركز. وتندرج هذه الخطوات ضمن البرنامج التطويري الذي تعكف على تنفيذه إدارة المركز تطبيقاً لرؤية وأهداف وزارة الشؤون الاجتماعية، ويقدم المركز مجموعة من الخدمات الصحية والعلاجية والنفسية للمسنين الموزعين ما بين قسم الإيواء داخل المركز وخدمة الرعاية المنزلية للعديد من الحالات. ويجري العمل داخل المركز على توفير الرعاية الشاملة والمتكاملة لكبار السن بإيواء من لا عائل له ونشر الوعي المجتمعي عن الشيخوخة ومشاكلها وكيفية التعامل مع متغيراتها، مع السعي إلى التطوير الدائم للخدمات المقدمة عن طريق اتباع الطرق العلمية في جميع الأقسام مع الالتزام بجودة الخدمة. وتعمل دار رعاية المسنين في عجمان على تدريب العاملين ورفع مستوى الأداء بصفة مستمرة، وترسيخ فكرة أن المكان الطبيعي لكبير السن هو بين أسرته باعتبارها البيئة الطبيعية والأفضل له. وأشارت الشامسي إلى أن من يتمتعون بحق الإقامة داخل المركز يُشترط أن لا يكون لديهم أولاد، في حين أن الخدمة المقدمة داخل المنازل لا اعتبار فيها لهذا الشرط، بل تقدم المساعدة لهم ضماناً لبيئة معيشية جيدة.
#بلا_حدود