الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021

التسلح بالمهارات

دعت وزارة الشؤون الاجتماعية موظفيها إلى التسلح بالمهارات التي تكفل لهم تنفيذ وإدارة المشاريع الاجتماعية، الأمر الذي يساهم بشكل جذري في توفير الوقت والجهد والمال على الوزارة. ونظمت الوزارة أمس ورشة دراسة المشاريع الاجتماعية في دبي بالتعاون مع المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية في دول مجلس التعاون الخليجي، وتطرقت الورشة إلى إدارة المشاريع الاجتماعية، وطرق طرحها وفق منهجيات علمية دقيقة. وتناولت مفاهيم المشروع ومتطلباته الأساسية وآلية اختيار البديل الأفضل من جملة الخيارات المطروحة، فضلاً عن آلية تصميم وتحليل وتقييم الأفكار الخاصة بالمشروعات والبرامج والإطار العام لدراسة جدوى المشروعات، إلى جانب المكونات الأساسية لدراسة جدوى المشروعات. وشهدت الورشة حضور ما يزيد على 38 موظفاً من وزارات الشؤون في دول مجلس التعاون الخليجي. وأكد وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية بالإنابة ناجي الحاي على أهمية المشاريع الاجتماعية وعمل دراسة جدوى لتمكين الموظفين من إنجازها بنجاح، مشيراً إلى المردود الاقتصادي الذي يتحقق عندما تنجز المشاريع المبتكرة لتواجه التحديات الحالية والمستقبلية لقطاع الشؤون الاجتماعية. بدوره، أفاد المدير العام للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء العمل ووزراء الشؤون الاجتماعية في دول مجلس التعاون الخليجي، في كلمة ألقاها بالنيابة عنه ممثل المكتب محمد الغايب أن الورشة تهدف إلى شرح المفاهيم الأساسية والمعاصرة لدراسة الجدوى الاقتصادية للمشاريع والبرامج الاجتماعية، والتعرف على مراحلها.
#بلا_حدود