الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

كسر الرتابة وصفة ناجعة لتجديد الحياة الزوجية

دعا اختصاصيون أسريون الأزواج إلى تجديد حياتهم الزوجية بمزيد من الرومانسية والمشاعر العاطفية الجياشة تجاه شريك الحياة زوجاً أو زوجة، مشيرين إلى أهمية كسر الملل والروتين لإنعاش الحياة الأسرية بالسعادة والألفة والحب. وشددوا على أهمية الاستفادة من العطلات والإجازات في التنزه والسفر والاحتفال بالمناسبات المختلفة كعيدي الميلاد والزواج وقدوم المولود، إضافة إلى التجديد في الثياب والمعاملة ونوعية الطعام وطريقة تناوله وتغيير شكل ولون المنزل بين الحين والآخر. من جانبه، أفاد المستشار الأسري والتربوي في صندوق الزواج عبدالله موسى بأن العلاقة الزوجية إذا لم تُجدد باستمرار بين الزوجين تتعرض للفتور والبرود، ما يحتم تجديدها بمزيد من الحب والحنان والألفة بين الزوجين، إضافة إلى إحياء المناسبات الخاصة كعيد الميلاد وذكرى الزواج. وأشار إلى أن الاستسلام لوتيرة الروتين يغرس بذور الجفاء والتباعد بين الزوجين روحياً وعاطفياً ما يمهد لغرق سفينة الأسرة إذا ما تعرضت لأي أنواء أو عواصف، مؤكداً أهمية التغلب على مشاكل وصعوبات الحياة الزوجية بالصبر والحكمة والحوار وتجديد الحب. من جهتها، حذرت الاختصاصية النفسية منال عباس الزوجات من إهمالهن أزواجهن عاطفياً بالانشغال بالحمل وتربية الأولاد على حساب تجديد الحياة الزوجية وإنعاشها وتغييرها للأفضل. ولفتت عباس إلى أن الرتابة في الحياة اليومية من دون تغيير أو إبداع في نمط الحياة تقتل الحب بين الطرفين وتجعلهما متباعدين روحياً وعاطفياً.
#بلا_حدود