الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

الحذاء المنتظر

يوضح المؤلف عبدالله عقيل في كتابه «الحذاء المنتظر» أن الفن المسرحي الميلودرامي المعاصر يشهد تغيراً في مختلف وجوهه وأبعاده، في اللغة والكتابة، كما في العدة والأداة، فضلاً عن تغير طال العرض وحضور الشخصيات والنص المرسل وما يحيل إليه من تأويلات. وتلخص نصوص الكتاب المسرحية لحظات دالة في حياة الشخصيات، ومن ثم فإن القارئ أو المشاهد لها سينجز عملاً استدلالياً للربط بين مفاصلها الزمانية والمكانية والوجودية، باعتبار أن النص المسرحي يعكس نسيجاً من الفضاءات الداخلية لكل حالة، في العلاقة مع الذات ومع الآخر ومع السلطة. ويؤكد أنه بهذا المعنى فإن عملية استحضار النصوص المسرحية الثلاثة «زازارات، الحذاء المنتظر، وهروب إلى الأمام» يكون لها وظيفة جمالية تترك للمتلقي المبادرة التأويلية لخلخلة معنى الزمن والحدث بمختلف أشكالهما. ويضم الكتاب ثلاثة نصوص مسرحية هي «زازارات» الحائزة على الجائزة التقديرية من لجنة التحكيم في مهرجان الطائف المسرحي للشباب في دورته الثانية 2013، و«الحذاء المنتظر» التي حصل مخرجها على جائزة الإخراج في مهرجان المونودراما الثاني في الرياض، ومسرحية هروب إلى الأمام التي نالت جائزة الأمير محمد بن ناصر للمواهب الأدبية فرع الكتابة المسرحية 2008.
#بلا_حدود