الخميس - 05 أغسطس 2021
الخميس - 05 أغسطس 2021

خيرة

تطرح الكاتبة أريج الطيب مجالاً للنقاش في روايتها الجديدة «خِيرة» حول حق الرجل في زوجة ثانية وحق المرأة في الرفض أو القبول. ويشكل الكتاب إضافة متميزة عبر الإبداع الروائي النسوي في الخليج العربي، ويثبت جدارة المرأة الكاتبة في هذا المجال، ويضع القارئ العربي أمام نص روائي جاد يتمتع بواقعية اجتماعية نقدية ينهل من تجارب الحياة ويتماهى إلى حد كبير مع البنية التقليدية للمجتمع العربي. ويعالج موضوع التعدد عبر النص الديني وآليات تفسيره في المجتمع العربي والإسلامي، فيتوجه إلى المجتمع مبيناً «شاهدتم في قضية التعدد قول المولى عز وجل: فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع، وهذه هي مشكلتنا نقتطع من الشرع ما يوافق رغباتنا وتوجهاتنا، حتى إذا استدعى الموقف استقطاع آية فلا بأس بذلك». كما تطرح الكاتبة الكثير من القضايا المتعلقة بالعلاقة الزوجية منها نجاح المرأة في الدراسة والعمل والحياة الاجتماعية، وعدم تقبل البعض من الأزواج لهذا الواقع. ويدور الكتاب حول نوال الزوجة والأم لثلاثة أبناء التي وجدت نفسها بعد زواج استمر 25 عاماً من ابن عمها سعد، مرغمة على القبول بقراره في الزواج من امرأة ثانية وإلا أصبحت مخالفة للشرع لأن النص الديني يسمح له بذلك «إذا طلبت الطلاق بسبب زواج زوجك أنت تؤثمي وعليك ذنب» هذا ما كان عليه موقف أخيها أحمد في محاولة لثنيها عن الانفصال عن زوجها. وتوضح الزوجة «في نظر المجتمع أصبحتُ سيئة، لمجرد أني طلبت الانفصال من سعد لأنه تزوج، فالزواج بأخرى لا يعد سبباً منطقياً لطلب الطلاق .. يتزوج الرجل امرأة ويعيش سنين وسنين ثم يتزوج بأخرى يافعة بعد أن أفنى العمر زوجته وأفناه».
#بلا_حدود