الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

صوت البركان

يضم كتاب «صوت البركان .. سيرة الكوميديا العراقية» لمؤلفه محمد صابر عبيد سلسلة مقالات حارة، تستجيب للوضع المختلف الذي يعيشه المثقف العربي. وتعبر المقالات عن غربة حقيقية يعيشها كاتب السطور خارج حدود الوطن، ويكون فيها أعزل إلا من الكلمة. ويوضح الكاتب أنه إذا كان له أن يطرح سؤالاً: إذا كان الواقع جائراً فهل من إمكان لتغييره وإن كان ذلك بالقلم؟ ويجيب المؤلف عن نفسه في سلسلة مقالات جمعها في الكتاب، وبدأ كتابتها من منتصف عام 2014 حتى أوائل عام 2015، وهو يحمل لواء الهجرة القسرية مُكرهاً، ولا بأس أن يضيف ولو بشيء بسيط من الجرأة متحدياً. ولعل مقالات الكاتب هذه تقترب من كونها رواية تحتشد فيها الشخصيات والأزمنة، الأمكنة والأحداث والمغامرات، روايته التي لم يكتبها بشكل قصصي معروف ومتعارف عليه، لكنه التمس من القارئ أن يتعامل معها على هذا النحو. وجاءت بعض المقالات تحت العناوين التالية «بلاد الرافدين .. سيرة الواقع وواقع السيرة، كم أشتهي أن يكون لي وطن أحبه، تراجيديا التسلط وكوميديا الشعوب الجاهلة، اللعنة العراقية، شارع اليأس، وليلة سقوط الموصل»، ومقالات أخرى.
#بلا_حدود