الأربعاء - 07 ديسمبر 2022
الأربعاء - 07 ديسمبر 2022

شبح الجوع والفقر يسقط إيفا وأنجيلا في «الهاوية»

يبدو مسلسل «الهاوية» صادماً إلى حد كبير، إذ يجعلك تحبس أنفاسك من فرط القسوة الموجودة في عوالم تجارة الرقيق الأبيض، هو ذاك المصطلح الذي يطلق على استغلال النساء والتجارة بأجسادهن من دون رضائهن. ويدخلك المسلسل في دائرة حيرة المشاعر نحو الضحايا والجلادين، لأنك تكتشف أنهم ضحايا أيضاً لجلادين آخرين أكثر منهم سطوة، وكل يحاول إخضاع الآخر في محاولة يائسة لتستمر حياته. وتجد في خضم كل هذا التشابك أن شبح الجوع والفقر وفقدان العائل هو سيد المشهد في معظم الحالات، كما تجد نفسك أمام حالات إنسانية كثيرة ومعقدة جديرة بالمتابعة للولوج إلى العالم الآخر الغامض المخيف. ويتناول مسلسل الهاوية أكثر القضايا حساسية، ويغوص في عمق المشكلة والظروف التي تتعرض لها النساء من ناحية الخداع والخطف والتغرير، إلى جانب الأذى البدني والنفسي والمقابل المادي الضئيل، في الوقت الذي تمتلئ فيه جيوب التجار بالكثير من الأموال، تواجه التي تحاول الإفلات من تلك الهاوية مصيراً أرحمه الموت. وتحكي القصة الأساسية للمسلسل عن الأختين (إيفا وأنجيلا) من أب روسي وأم تركية، كانتا تعيشان مع أمهما في روسيا في بيئة فقيرة جداً وماتت والدتهما من المرض والفقر، ومع ذلك تعلمت البنت الكبرى «إيفا» وأصبحت طبيبة. ولكن الأطباء في قرى روسيا، بحسب مشاهد المسلسل، لا يحصلون على رواتب، إضافة إلى الواقع السيئ للمستشفيات إذ يعشن، فقررت الأخت الكبرى أن تسافر إلى تركيا لتحسين وضعهما، وأصرت الصغرى التي ما زالت تلميذة في المدرسة على السفر معها، فوقعا في فخ شاب أوهمهم بأنه سيساعدهما، ولكنه سلمهما إلى شبكة من المتاجرين بالبشر. وتدور معظم أحداث «الهاوية» الذي يعرض على شاشة mbc 4 داخل أحد الفنادق، إذ تُمارس تلك التجارة من داخله، ويدير الشبكة رجل شرس يدعى (يمان) وهو الشخص المكلف بإحضار الفتيات إلى العمل في هذا الجو من دون رغبتهن، والذي يفعل كل شيء من أجل توفير البضاعة (النساء)، إذ يتعامل معهن على أساس أنهن بضاعة تُباع وتشترى ليس لها حق الرفض. كما تعيش النساء في بيئة تعيسة، ويمارس عليهن أقسى أنواع التعذيب والتعنيف إن هن رفضن الرضوخ. وتنجح الأخت الكبرى «إيفا» في الهرب، وتحاول أن تعود لتفك أسر شقيقتها الصغرى، وتقابل «آدم» ويجسد دوره الممثل التركي محمد أوغلو، الذي يعمل سائقاً لتاكسي فيساعدها هو وعمه «الحلاق عارف»، ويؤدي دوره الفنان التركي الشهير بـ «عدنان بك» في مسلسل «العشق الممنوع» سلجوق يونتام، وتأخذ الأحداث مجرى آخر، إذ يلعب عارف دوراً كبيراً في قصة الفتاتين. وتجسد دور «أنجيلا» الأخت الصغرى الواقعة في الأسر الممثلة التركية دينيس كابيزا، بينما يقع في حبها في المسلسل الفنان أنيس أركان، الذي يؤدي دور كرمو الأخ الأصغر ليمان والذي يعاني التوحد. كذلك تنشأ قصة حب بين آدم سائق التاكسي والطبيبة المغرر بها إيفا، التي تحاول باستماتة استعادة أختها التي تركتها بين الذئاب، لينشأ صراع شائك ومشاعر متناقضة بين الحب والنجاة والرضوخ والاستسلام للواقع.