الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

استرجاع منظومة القيم والعادات في «آخر الليل»

استهل برنامج آخر الليل عامه الرابع بمناقشة مواضيع اجتماعية ساخنة تهم أفراد المجتمع الإماراتي، وتناقش بطريقة راقية هادفة بعض السلبيات والسلوكيات الدخيلة على المجتمع. ويسترجع البرنامج أيام الماضي التي تحمل قيم وعادات المجتمع الإماراتي التي تربى عليها أبناؤه وتوارثوها جيلاً بعد جيل. وطرح البرنامج الذي يعده ويقدمه الفنان الإماراتي عيد الظاهري على مائدته في الحلقتين الأوليين من عامه الرابع عدداً من القضايا، من بينها «شتاء دفئ»، وما مدى إمكانية تراجع الشخص عن قرار اتخذه ومدى صحة ذلك. واسترجعت الحلقة أيام الطفولة ولماذا لا تُمحى من الذاكرة، إضافة إلى الأمكنة التي تبقى عالقة في الذاكرة وما زالت في قلب كل شخص مهما علت مراتبه أو مناصبه أو كبرت سنه. كذلك، طرحت الحلقة سؤالاً على كل مستمع لو أتيح له الرجوع إلى مدرسته التي درس فيها وهو صغير ماذا سيكتب، ثم طلبت من كل مستمع توجيه رسالة لكل من ترك ذكرى جميلة في حياته. وفي حلقة بعنوان «ما أفهم»، ناقش الظاهري بعض السلوكيات الخاطئة، مثل قول شخص لآخر إنه لا يفهم، وليست لديه طريقة أخرى يعبر بها عن رأيه، متطرقة إلى من لديه مشكلة في شرح أي موضوع، خصوصاً في حالات الغضب. وأوضح مقدم البرنامج أن استمرار أي علاقة أياً كانت لا بد وأن تبدأ من فهم أطرافها لبعضهم بعضاً، كما أنه على الشخص التحدث والشرح حتى يفهم كلامه ومقصده ومخاطبة الناس على قدر عقولهم، ثم طرحت سؤالاً على المستمعين: ماذا تقول إلى كل من أساء فهمك في يوم ما؟ ويبث برنامج آخر الليل عبر أثير إذاعة أبوظبي FM لمدة ساعتين من الحادية عشرة مساء يومي الجمعة والسبت من كل أسبوع على الهواء مباشرة. وأوضح لـ «الرؤية» معد ومقدم البرنامج عيد الظاهري أنه مع بدء البرنامج عامه الرابع سعى القائمون عليه إلى إكسائه حلة مختلفة بداية من تغيير موعد بدء الحلقة على أن تبدأ عند الساعة الحادية عشرة مساء بدلاً من الثانية عشرة عند منتصف الليل لكي يتمكن أكبر قدر من المستمعين من متابعتها. وأشار إلى أن حلقة مساء أمس الجمعة جاءت تحت عنوان «مش مهتم»، وناقشت موضوعاً غاية في الأهمية وأصبح ظاهرة بين الكثير من أفراد المجتمع، وهو عدم الاكتراث بالشخص إلا لغرض أو عندما يصبح ذا منصب كبير أو مال وفير، أو كان بيده مصلحة للشخص. وتناولت الحلقة من يتبعون سياسة «التطنيش» متعمدين، وكذلك الذين يبدون اهتماماً زائداً عن حده بالبعض، موضحة ضرورة الاهتمام بالتعامل مع الناس بشكل عام وليس بحسب المصلحة. وأكدت الحلقة أهمية أن يبدي الشخص الاهتمام بمن حوله دون غرض أو هدف، متطرقة إلى اهتمام الأقارب والجيران والأصدقاء وحتى الزوجين ببعضهم وتأثيره في الحالة المجتمعية والتراحم والاحترام بين الجميع، ثم طرحت سؤالاً على المستمعين: ماذا تقول لكل من لم يهتم بأمرك؟
#بلا_حدود