الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021

«كرة القدم السينمائي» .. حكايات «سوكا الأفريقية» و«القمر الأزرق»

تنظم جامعة نيويورك أبوظبي مهرجان كرة القدم السينمائي في الفترة من 12 إلى 14 مارس الجاري، ويسعى الحدث إلى جلب ثقافة كرة القدم العالمية إلى أبوظبي عبر تقديم مجموعة مكونة من خمسة أفلام عن الساحرة المستديرة. وتضم المناشط عرض أفلام وثائقية روائية هي «القمر الأزرق يسطع، الإرادة، سوكا الأفريقية، ميشن توفالو، وخطة الأربع سنوات»، إلى جانب معرض للصور الفوتوغرافية. ويهدف المهرجان إلى جمع عشاق كرة القدم للاحتفاء بحبهم وشغفهم بالمباريات كما تُظهر الأفلام، ويتضمن حفل الافتتاح عرض فيلم وثائقي يحمل عنوان «القمر الأزرق يسطع». ويتحدث الفيلم عن خمسة مشجعين لفريق مانشستر سيتي في عامي 2009 و2010 وهو الموسم الأول بعد شراء الفريق وتطويره ليكون جزءاً من الدوري الإنجليزي الممتاز. وتمزج أحداث الفيلم بين أجواء الفرح والإثارة والتشجيع وتحريك المشاعر، ويعد اختباراً حقيقياً لقدرة كرة القدم على التأثير في مشاعر الناس، كما أنه يجسد قصة واقعية من الشغف والإيمان الذي لا يموت بالفريق سواء فاز أو خسر أو انسحب. ويروي فيلم «الإرادة» الروائي الطويل للمخرج إلين بيري حكاية مؤلمة وملهمة عن أحد المشجعين الشباب رفض التخلي عن أحلامه، وتنقلب حياة ويل برينان رأساً على عقب عندما يعود والده الغائب منذ فترة طويلة ويقدم له تذاكر لمشاهدة الفريق المحبب إلى قلبه ليفربول في مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2005 في إسطنبول. ويصور فيلم «سوكا الأفريقية» للمخرج سوريد حسن قصة مجموعة من لاعبي كرة القدم الأفارقة الطموحين التقوا من مختلف أنحاء القارة في الفترة التي تسبق نهائيات كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا. ويركز على لاعبين صاعدين هما ندومو من الكاميرون وكيرميت من جنوب أفريقيا في رحلتهما إلى تحقيق حلم مشترك للحصول على عقد مربح للعب في أوروبا. ويتناول الفيلم الوثائقي «ميشن توفالو» ليروين فان دن كرونينبر قصة الطالب الهولندي بول دريسن الذي يمثل الفريق الوطني لكرة القدم في إحدى الدول الأكثر عزلة جغرافياً في العالم. ويتخذ الفريق من مهبط الطائرات في المطار الوطني ملعباً للتدريب ويشقّ بالإرادة والتصميم طريقه إلى تحقيق حلمه بأن يمثل أصغر دولة تنضم إلى قائمة الاتحاد الدولي لكرة القدم. ويتطرق الفيلم الوثائقي «خطة الأربع سنوات» لمات هودجسون إلى حلم فلافيو برياتوري وبيرني أيكلستون ولاكشمي ميتال وأميت بهاتيا في شراء نادي كوينز بارك رينجرز عام 2007، وأتاحوا للمخرج فرصة توثيق هذه العملية وما أعقبها من أحداث. إلى جانب الأفلام المعروضة في المهرجان، يقدم مركز الفنون بالتعاون مع معهد جامعة نيويورك أبوظبي معرضاً للصور الفوتوغرافية للمخرج أندرو دوسونمو تحت عنوان «اللعبة الأفريقية». ويعمل دوسونمو عبر هذا المعرض الذي سينظم في مركز الفنون اليوم ويستمر حتى 14 مارس الجاري على التعبير عن رؤيته لكرة القدم الأفريقية ومدى قدرتها على اكتشاف أسلوب الحياة المعاصر في أفريقيا وثقافتها وهويتها. وأكد المدير الفني التنفيذي لمركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي بيل براغن أن المهرجان يساهم بشكل رئيس في تحقيق رؤية الجامعة الطامحة إلى خلق مركز فني وثقافي عالمي، يساعد على إعادة تعريف مفهوم الفن في أبوظبي.
#بلا_حدود