الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

pretty woman .. 25 معلومة في الذكرى الـ 25

تحتفل هوليوود هذه الأيام باليوبيل الفضي لفيلم امرأة جميلة الذي يعد من أبرز أعمالها على مر التاريخ خصوصاً في مجال الكوميديا الرومانسية. وكان الفيلم بالفعل فاتحة خير على أبطاله، قدم جوليا للجمهور وصنع نجوميتها، وأعاد البريق لريتشارد غير، وحقق أرباحاً طائلة، وكان إلهاماً لعشرات الأفلام في أنحاء العالم. 1- رفض ريتشارد غير الدور في البداية واضطر المخرج إلى زيارته في الفندق بصحبة جوليا روبرتس التي كتبت على ورقة ملاحظات «قل نعم من فضلك» ولم يستطع النجم الوسيم المقاومة، وعزا قبوله إلى الكيمياء التي ربطت بينه وبين الجميلة جوليا. 2- لم تكن جوليا روبرتس الخيار الأول للدور، بل العاشر، ولعب الحظ دوره في أن تمثل دور عمرها. وعرض الدور في البداية على ميج ريان، ولكنها رفضته، وعرض بعد ذلك على كيم باسنجر، وميلاني جريفيث، شارون ستون، ميشيل فايفر، هيثر لوكلير، ديان لين، داريل هاناه، أوما ثورمان ، ولكن الدور ذهب في النهاية إلى جوليا. 3- ولم يكن ريتشارد غير أيضاً الخيار الأول، بل اقتنص الدور إليه بعد أن رفضه آل باتشينو الذي كان مشغولاً بفيلم آخر، وأيضاً بيرت رينولدز وجون ترافولتا. 4- الاسم المقترح للفيلم كان 3000$، وتغير إلى امرأة جميلة، واستوحى المخرج الاسم الجديد من أغنية روي أوربيسون التي غناها في عام 1964، وظهرت في بداية الفيلم. 5- الخط الأساسي للفيلم كان يتركز حول إدمان المخدرات، ومحاولة البطلة جمع المال للذهاب إلى ديزني لاند، ولكنه تحول إلى قصة حب بعد اختيار المخرج جاري مارشال. 6- يحكي الفيلم قصة حب تنشأ بين رجل أعمال ثري وغانية، وتحدث مفارقات وطرائف بسبب طبيعة نشأة وتصرفات كل منهما، ولكن رجل الأعمال يكتشف في النهاية أن تلك المرأة جعلت لحياته معنى، وأنه قادر على انتشالها من الوحل لأنها تملك الإرادة والعزيمة. 7- كان مشهد الختام في القصة الأصلية يتضمن أن يطرح البطل جوليا خارج سيارته، ويلقي المال عليها ليتناثر في الشارع، وهو مشهد بعيد عن الرومانسية، من حسن حظ عشاق السينما أنه تغير. 8- الزمن الفعلي لأحداث الفيلم أسبوع، ومكان الأحداث لوس أنجلوس، وهو ينتمي إلى فئة الرومانسية الكوميدية. 9- امتدت مدة عرض الفيلم إلى 119 دقيقة، وعرض المخرج مشاهد محذوفة من الفيلم في عام 2005 مدتها خمس دقائق. 10- عندما ترى الفيلم في المرة المقبلة، ستلاحظ أن فيفيان نادراً ما تجلس على كرسي، وهو ما قصد به المخرج أن يوضح أنها ترتاح أكثر للجلوس على الأرض أو على قمة الأثاث، بتأثير مهنتها. 11- استعان المخرج جاري مارشال بابنته وأسند إليها دور موظفة الحسابات. 12- كان عمر جوليا روبرتس 22 عاماً عند عرض الفيلم في مارس 1990. وفي ذلك الشهر أنهت ارتباطها مع ديلان مكديرموت، وبدأت قصة حب مع كيفر سوذرلاند. 13- حدث خطأ «راكور» في المشهد الذي يجمع البطلين بعد أول ليلة لهما معاً. إذ كانت جوليا تتناول الكرواسون في الإفطار، وعندما عادت الكاميرا إليها كانت تتناول قطعة من الحلوى بدلاً منها. 14- أصبح شعر ريتشارد غير داكناً في نهاية الفيلم. كيف تم ذلك .. لا أحد يدري! 15- على الرغم من أن البعض وصف الفيلم بأنه «قصة سندريلا»، إلا أن بطلة الفيلم علاوة على مهنتها السيئة كانت مدمنة للمخدرات. 16- فازت جوليا روبرتس بجائزة أفضل ممثلة في الغولدن غلوب، وترشحت للأوسكار، ولكنها أخفقت على الرغم من اقتناع معظم نقاد هوليوود بأنها كانت تستحقها، وفازت بالجائزة كاتي بيتس. 17- بلغت إيرادات الفيلم 465 مليون دولار، ما جعله من أكثر مشاريع هوليوود ربحاً في عقد التسعينات من القرن الماضي، ومازال هو الرابع في قائمة أعلى اللأفلام الكوميدية الرومانسية في تاريخ هوليوود. 18- حقق الفيلم نجومية جوليا روبرتس التي كانت قد بدأت في لفت الأنظار إلى موهبتها بدوريها في فيلمي بيتزا غامضة (1988)، وماغنوليا الحديدية (1990). 19- كما استعاد ريتشارد غير بريق النجومية بهذا العمل بعد أن خبا منذ دوره في فيلم الضابط والجنتلمان (1982). 20- نجح المخرج جاري مارشال في الجمع بين جوليا وغير مرة ثانية في فيلم العروس الهاربة في 1999، ولكن الفيلم لم يقترب من نجاح سابقه. 21- شارك في كتابة السيناريو راجا جوسنيل وبريسيللا نيد ولعب كاتبا السناريو على «ثيمة» قصتَي «سيدتي الجميلة» و«كتاب إيستر». 22- بدأ عرض الفيلم في 23 مارس 1990، وتكلف إنتاجه 14 مليون دولار. 23- باعت أغنية امرأة جميلة ثلاثة ملايين نسخة، وكتب عدد من المطربين مثل ديفيد بوي وروبرت بالمر إهداءات على غلاف الألبوم. 24- وضع المخرج وجه جوليا روبرتس في ملصق «بوستر» الفيلم على جسد الممثلة شيللي ميشيل الأكثر امتلاء. 25- الأوبرا التي شاهدها البطلان في الفيلم «لا ترافياتا» تدور حول ثري يقع في حب غانية، وهي قصة الفيلم نفسها.
#بلا_حدود