السبت - 25 سبتمبر 2021
السبت - 25 سبتمبر 2021

مشاهير هوليوود يدعمون المهاجرين

سخّر مشاهير هوليوود شهرتهم لتسليط الضوء على مأساة المهاجرين الوافدين إلى أوروبا هرباً من النزاعات في الشرق الأوسط وأفريقيا، على غرار الممثلة سوزان ساراندون التي تمضي عيد الميلاد على جزيرة لسبوس اليونانية. وتعتبر الممثلة الحائزة جائزة أوسكار أحدث الوافدين من بين شخصيات عدة إلى هذه الجزيرة المستخدمة كنقطة عبور للاجئين إلى أوروبا. وتتضمن هذه الزيارة إلى جزيرة لسبوس أنشطة مختلفة بينها مساعدة المهاجرين الجدد، وكتابة مقال بشأن تجربتها لحساب صحيفة «هافنغتون بوست». وتؤكد سوزان ساراندون البالغة 69 عاماً، والمعروفة بدعمها لكثير من القضايا الإنسانية في مناسبات سابقة، رغبتها في تسليط الضوء على مأساة المهاجرين تكريماً لذكرى جديها وهما من المهاجرين الإيطاليين إلى الولايات المتحدة. وكتبت في إحدى مقالاتها «آمل التمكن من نقل صوت اللاجئين كي نتمكن من فهمهم، فهم أن هؤلاء الناس مثلنا ويريدون لأطفالهم أن يعيشوا بأمن وأن يكون لهم مستقبل». وكان الممثل ماندي باتينكين الذي يؤدي دور عنصر في وكالة الاستخبارات الأمريكية (سي آي إيه)، في مسلسل «هوملاند»، زار أيضاً جزيرة لسبوس مطلع ديسمبر، كما أنه حمل على تصريحات المرشحين الجمهوريين معتبراً أنها تسهم في تأجيج مشاعر عدم التسامح، داعياً إلى «فتح القلوب والأيادي للاجئين الهاربين من الأوضاع المأساوية».
#بلا_حدود