السبت - 12 يونيو 2021
السبت - 12 يونيو 2021

إتهام غوغل باحتكار خدمة خرائط الملاحة «ويز»

بدأت هيئة التجارة الاتحادية الأمريكية تحقيقاً حول مكافحة الاحتكار في ما يتعلق باستحواذ غوغل على خدمة الخرائط والملاحة «ويز» Waze. وأكدت غوغل لصحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية أن الهيئة قامت بالفعل بالتواصل معها بخصوص هذه القضية. ولكنها امتنعت عن البوح بتفاصيل أكثر عمّا دار بينهما. ولكن يُفهم من الأمر، وفقاً للخبراء، أن هيئة التجارة الاتحادية تريد التوصل إلى معرفة النيّات الحقيقية وراء استحواذ الشركة على «ويز»، وما مدى تأثير هذا الاستحواذ في المنافسة في سوق خدمات الخرائط حول العالم. يُذكر أن شركة غوغل استحوذت على الشركة المطورة لخدمة «ويز» مقابل 1.3 مليار دولار في 11 يونيو الجاري. وكانت قد تعهدت بالإبقاء على الشركة، بحيث تعمل بشكل منفصل. وأوضحت أن السبب وراء عملية الاستحواذ هو مجرد تعزيز خدمة خرائط غوغل بالقدرات التي تمكن مستخدميها من الإطلاع على حركة المرور في الزمن الحقيقي. وهو الأمر الذي توفره خدمة الخرائط الاجتماعية «ويز». يشار أيضاً إلى أن صحيفة وول ستريت جورنال كانت قد أفادت بأن هيئة التجارة الاتحادية قد تطلب من غوغل تعليق هذه المخططات حتى يكتمل تقرير التحقيقات الذي تجريه. يأتي هذا في وقت رأى فيه البعض أن صفقة الاستحواذ جاءت كحركة دفاعية من غوغل لتمنع شركة «ويز» وخدمتها من أن تقع في أيدي منافسيها مثل فيسبوك أو أبل. وهو الأمر الذي رأته هيئة التجارة الاتحادية أيضاً وتخشى أن يتطور إلى احتكار للخدمة. يذكر أن خدمة «ويز» التي انطلقت في عام 2007، هي تطبيق يوفر لمستخدمي الهواتف الذكية والحاسبات اللوحية معلومات حول الاتجاهات وكيفية تغيير المسارات لتفادي الازدحام والحوادث. ويركز التطبيق بشكل رئيس على المعلومات التي يحصل عليها في الوقت الحقيقي من مستخدميه. ويُعد واحداً من أكثر تطبيقات الخرائط تحميلاً عبر متجري «غوغل بلاي» و«أبل ستور».
#بلا_حدود