الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021

برمجية خبيثة تصيب حواسيب ماك

باتت حواسيب ماك هدفاً للبرمجيات الخبيثة، إذ اكتشف باحث أمني برمجية خبيثة جديدة تستهدف مستخدمي حواسيب أبل، وهي برمجية تتيح للقراصنة التجسس على الأجهزة المصابة دون علم أصحابها. وأوضح الباحث جراهام كلولي الأمني في شركة Intego أن البرمجية الخبيثة التي يطلق عليها اسم OSX/Tibet.D مصدرها منطقة التبت، وتثبت على حواسب ماك في شكل برمجية غافا Java يصاب بها الحاسب عند دخوله لموقع إنترنت مفخخ. وأضاف الباحث عبر مدونته، أن أغلبية المواقع المفخخة التي تحتوي على تلك البرمجية الخبيثة هي مواقع مناهضة للصين، مشيراً إلى أن البرمجية تخترق الحواسب فور الدخول إلى تلك المواقع. وتتيح تلك البرمجية الخبيثة، بعدما تخترق الحواسب، للقراصنة السيطرة على الجهاز المصاب والوصول إلى الملفات المخزنة عليه عن بعد. ونصح الخبير الأمني لتلافي تلك البرمجية الخبيثة بالقيام بتعطيل تشغيل تطبيقات غافا على حواسبه، أما من يحتاجون لتشغيل تلك النوعية من التطبيقات على أجهزتهم عليهم تثبيت برمجية مكافحة للفيروسات. يذكر أن الهجمات الخبيثة على حواسب ماك بدأت في التصاعد خلال الآونة الأخيرة، إذ كشف خلال الشهر قبل الماضي عن قراصنة يمارسون طريقة للاحتيال باسم مكتب التحقيقات الفيدرالي مع مستخدمي تلك النوعية من الأجهزة التي تنتجها أبل الأمريكية.
#بلا_حدود