الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021

منهـاج «الطـائر الطـنان» البحـثي على «غـوغـل»

عدلت شركة غوغل منهاج بحثها، الذي يمثل أساس محرك البحث المهيمن على الإنترنت، ليتوافق بشكل أفضل مع الاستفسارات الأطول والأكثر تعقيداً، التي تتلقاها من مستخدمي الإنترنت. وأوضح نائب رئيس البحوث في الشركة للصحافيين أمس الأول آميت سينجال، أن غوغل بدأت استخدام منهاجها البحثي الأحدث «الطائر الطنان» قبل نحو شهر، وأنه يؤثر حالياً في 90 في المئة من عمليات البحث على مستوى العالم عبر محرك غوغل. وتحاول غوغل مواكبة التطور في استخدام الإنترنت. ومع تزايد تعقيد استفسارات البحث بدأ تدهور الأنظمة التقليدية التي تعتمد على الكلمة المفتاحية بسبب الحاجة لمواءمة المفاهيم والمعاني، بالإضافة إلى الكلمات. وأفاد سينجال من مرآب منلو بارك، حيث وضع مؤسسا غوغل لاري بيج وسيرجي برين تصور محركهما البحثي المهيمن الآن أن «الطائر الطنان» هو جهد الشركة للمطابقة بين معنى الاستفسارات ومعنى الوثائق الموجودة على الإنترنت. وأردف سينجال في تدوينة منفصلة نشرها على الإنترنت «تذكروا كيف كان البحث في عام 1998، كان عليك أن تجلس وتشغل جهاز الكمبيوتر الضخم الخاص بك، وتطلب رقم خادم الإنترنت عبر جهاز المودم ذي الصوت الزاعق وتكتب بعض الكلمات المفتاحية وتحصل على عشرة روابط زرقاء لمواقع بها تلك الكلمات. وأضاف «تغير العالم كثيراً منذ ذلك الحين: مليارات الناس أصبحوا متصلين عبر الإنترنت ونمت الشبكة بصورة هائلة ويمكنك الآن أن تطرح أي سؤال على الجهاز الصغير القوي في جيبك». وافتتح بيج وبرين متجراً في مرآب سوزان وويسيكي - وهي مسؤولة تنفيذية كبيرة الآن في غوغل - في سبتمبر 1998، في الوقت نفسه تقريباً الذي أسسا فيه شركتهما. وتحل هذا الأسبوع الذكرى الخامسة عشرة لتعاونهما.
#بلا_حدود