الأربعاء - 04 أغسطس 2021
الأربعاء - 04 أغسطس 2021
No Image Info

تسريب 772 مليون بريد ضمن اختراق يعرف بـ Collection #1

كشف تقرير جديد أنه تم تسريب أكثر من 87 غيغا بايت، من كلمات المرور وعناوين البريد الإلكترونى ونشرها على الإنترنت فى مجلد يطلق عليه Collection #1 من قبل مجموعة من الهاكرز فى واحد من أكبر خروقات البيانات.

ووفقاً لما نشره موقع mashable الأمريكي، فكما تم تفصيلها من قبل الباحث الأمني تروى هانت، فتضم الـ 87 غيغا بايت المسربة ما يقرب من 22 مليون كلمة مرور فريدة وأكثر من 772 مليون عنوان بريد إلكترونى تم وضعها على خدمة التخزين السحابي MEGA، وتم نشر الرابط داخل ملف تفريغ في منتدى اختراق، ولكن تم حذفه منذ ذلك الحين من الخدمة.

وكشف هانت عن أن هذه البيانات المسربة جاءت من العديد من المصادر العديدة نتيجة خروقات البيانات من آلاف المصادر، والتى يعود تاريخها إلى عام 2008، وجاء عبر مجموعة من الملفات بعدما تم تنبيهه من قبل عدة أشخاص الأسبوع الماضى، واكتشف أن الاختراق حتى يتضمن عنوان بريد إلكتروني تابع له وكلمة مرور استخدمها منذ سنوات.



وقال هانت، مثل الكثير منكم فى قراءة هذا، لقد كنت أحد ضحايا خروقات بيانات متعددة من قبل والتي أدت إلى ظهور عناوين البريد الإلكترونى الخاصة بي، ونعم كلمات السر الخاصة بي، وتعمم في الأماكن العامة، مضيفاً، لحسن الحظ، فقط كلمات المرور التي لم تعد مستخدمة، لكنني ما زلت أشعر بالفزع ذاته الذى يشعر به الكثير من الناس الذين يقرؤون هذا عندما أراهم مرة أخرى.

وحمل هانت عناوين البريد الإلكترونى وكلمات المرور المخترقة في موقعه، والذي يسمح للأشخاص بتلقي إشعارات عندما يكون البريد الإلكتروني الخاص بهم متورطاً في خرق بيانات، أو التحقق مما إذا كانت كلمة المرور تم كشفها، وبالتالي غير مناسبة للاستخدام.

#بلا_حدود