الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
reading-1176161_1920

reading-1176161_1920

سوق جامح للكتب المسموعة أثناء الركض أو قبل النوم

يسعى منتجو الكتب الرقمية العالميون إلى تنويع منتجاتهم والتركيز على الكتب المسموعة ذات النمو الجامح.

وهذا المجال واحد من أسرع قطاعات النشر توسعاً بنسب نمو سنوية تبلغ 38 في المئة، وأصبح المختصون الممثلون اليوم يسجلون الكتب في ظروف ممتازة، كما يمكن سماعها مباشرة على الهواتف الذكية.

ويذكر أن الرجال يتفوقون على النساء في نسبة الاستماع للكتب الصوتية بنسبة 57 في المئة للرجال مقابل 43 في المئة للنساء، وذلك على عكس ما يحدث بالنسبة للكتب الورقية.

فيمكن الاستماع بفضل التطبيقات على الكتب الصوتية أثناء الركض، أو غسل الأطباق أو في السيارة وتبلغ نسبة هؤلاء المستخدمين 22 في المئة، فيما تبلغ نسبة المستخدمين قبل النوم 39 في المئة.

وعلى صعيد مبيعات الكتب الإلكترونية بشكل عام، سواء للقراءة أو للكتابة، فهي تتباين وفقاً للبلدان.

ففي الولايات المتحدة، وصل هذا السوق إلى ذروته في عام 2014 وعقبه هبوط مذهل.

ومنذ ذلك الحين، تم رفع أسعار الكتب وفي عام 2017، وانخفضت المبيعات مجدداً بنسبة 10 في المئة وفقاً لمعهد بوب تراك ديجيتال.

وتمثل الكتب الرقمية، سواء كانت للقراءة أو الاستماع 19 في المئة من مبيعات الكتب الإجمالية، وهي نسبة لا تزال بعيدة عن نسبة الـ 25 في المئة التي تم تسجيلها عام 2014.

ويعتبر مؤسس دار للكتب الرقمية مايكل تامبلين أن الرقمنة تفسح المجال أمام الناس لسماع الكتب أثناء غسل الأطباق مثلاً أو عند قيادة السيارة، فهي معركة حقيقية لتوفير الوقت.

وأضاف أنه عندما كان المرء يفكر في كتاب صوتي في السابق، كان يفكر في كتاب للأطفال أو لضعيفي البصر أما الآن فتغير الوضع.

وأكد تامبلين إن الكتاب الرقمي ذو فائدة حقيقية للأزواج، وأن مبيعات الكتب الإلكترونية تشهد نمواً يفوق العشرة في المئة في العالم، وذلك على حساب دور النشر الورقية التقليدية.

ورأى أنه في الولايات المتحدة يتم تشويه الإحصاءات، حيث تمثل الكتب المنشورة ذاتياً، والتي لا تؤخذ في الاعتبار، ربع مبيعات الكتب الإلكترونية.

وتعد النساء فوق سن الـ 50 أكثر من يقرأ الكتب الإلكترونية، على عكس ما يحدث في صناعة الموسيقى، حيث تتراوح أعمار المستهلكين الرئيسين بين 18 و25 عاماً.

ولقراء الكتب الذوق نفسه، سواء كانت رقمية أو ورقية، باستثناء الرسوم المصورة.

ويبدو أن قراءة الكتب الرقمية مرتبطة بشكل مباشر بسعر المنتج، إذ 85 في المئة من الكتب الإلكترونية التي يتم شراؤها بسعر 99 سنتاً لا يتم فتحها أبداً، في حين أن النسبة نفسها من الكتب الرقمية التي يبلغ سعرها 12 أو 14 دولاراً، وتعود لمؤلفين مشهورين، تتم قراءتها.

#بلا_حدود