السبت - 04 أبريل 2020
السبت - 04 أبريل 2020
No Image

«هواوي وديلويت»: تقنية الجيل الخامس تساهم في التصدي لكورونا

تناولت دراسة جديدة أُجريت بالتعاون بين ديلويت وهواوي، طرق دمج تقنية الجيل الخامس مع تقنيات أخرى لتعزيز فعالية الوقاية من فيروس «كورونا» المستجد والفيروسات الجائحة وعلاجها.



وتضمنت الدراسة تحليلاً لأمثلة السيطرة على فيروس كورونا المستجد وعلاجه في الصين، وناقشت كيف تستطيع شبكات الجيل الخامس المتمثلة بالاتصال عالي السرعة، والعدد الهائل لنقاط الاتصال، وزمن التأخير المنخفض، ومعدل نقل البيانات السريع أن تتعاون مع تقنيات البيانات الضخمة، والذكاء الاصطناعي، والحوسبة السحابية من أجل تحسين جهود الوقاية من الأوبئة.



وأشارت الدراسة إلى أن هذا الدمج يمكن أن يساهم في التغلب على تحديات نقل البيانات أثناء الوباء، وكذلك توفير فرص أفضل لطرح أفكار وآليات وطرق علاج جديدة تتماشى مع المتطلبات المتسارعة في مواجهة الفيروس الجديد، وكذلك تعزيز فعالية الاتصال وتبادل البيانات خلال فحص الأفراد المصابين.

وتتيح البنية التحتية القوية لشبكات الجيل الخامس أيضاً بمراقبة عمليات نقل المرضى عن بُعد والتشخيص المستمر للمصابين، وتدعم التصوير الحراري لرصد العدوى.



وكشفت الدراسة أيضاً عن 3 استخدامات إضافية لتقنية الجيل الخامس يمكن الاستفادة منها بعد التفشي السريع لفيروس كورونا المستجد، وهي دعم منصات مراقبة الوباء، ودعم مراكز قيادة الكوارث الطبيعية، وتقديم الاستشارات الطبية عن بُعد.

#بلا_حدود