الأربعاء - 23 سبتمبر 2020
الأربعاء - 23 سبتمبر 2020
يعتبر الوقت مفهوماً محيراً في الفيزياء، حيث تتعارض نظريتان فيزيائيتان رئيسيتان حول كيفية تعريفهما
يعتبر الوقت مفهوماً محيراً في الفيزياء، حيث تتعارض نظريتان فيزيائيتان رئيسيتان حول كيفية تعريفهما

كيف ستعمل الساعة الكونية في حال وجودها؟

تطرقت دراسة جديدة لموضوع الساعة الكونية، التي تم وصفها مثل المسرع الذي يحدد الإيقاع الموسيقي، قد تكون الساعة الكونية الأساسية تحافظ على الوقت في جميع أنحاء الكون. ولكن إذا وجدت مثل هذه الساعة، فإنها تدق بسرعة كبيرة للغاية.

عادة ما ينظر إلى الوقت على أنه بعد رابع في الفيزياء، لكن بعض علماء الفيزياء توقعوا أن الوقت قد يكون نتيجة لعملية فيزيائية. إذا كان للكون ساعة أساسية يجب أن تدق أسرع من مليار ترليون تريليون مرة في الثانية بالمقارنة مع ساعاتنا الاعتيادية، وذلك وفقاً لدراسة نظرية نشرت من خلال Physical Review Letters.

ويعتبر الوقت مفهوماً محيراً في الفيزياء، حيث تتعارض نظريتان فيزيائيتان رئيسيتان حول كيفية تعريفهما. في ميكانيكا الكم، التي تصف الذرات والجسيمات الدقيقة، «الوقت موجود فقط. إنه ثابت. لكن في النظرية النسبية العامة التي تصف الجاذبية، يتغير الزمن بطرق غريبة».



على سبيل المثال، حيث تظهر ساعة بالقرب من جسم ضخم بشكل أبطأ من ساعة أبعد عنه، لذلك تتخلف ساعة تعمل على سطح الأرض، عن ساعة أخرى على متن قمر صناعي يدور الكوكب.

#بلا_حدود