الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
No Image Info

Meta تمنع "الإعلانات الحساسة" على فيسبوك وإنستغرام

أعلنت الشركة الأم الجديدة ميتا Meta التي تشرف على فيسبوك وإنستغرام عن سياسة جديدة في منشور على مدونتها الرسمية، وقالت إنها سوف تمنع المعلنين من استخدام خيارات استهداف الإعلانات القائمة مشاركة المستخدمين في المناطق «الحساسة» التي تتحدث عن الأعراق أو الآراء الدينية والمعتقدات السياسية، والتوجه الجنسي والصحة وعدد من الفئات الأخرى.

وأكدت ميتا أن خيارات الاستهداف التفصيلية لا تستند في الواقع إلى خصائص المستخدم المادية أو اختياراته الشخصية. بل تستهدف ما يعتقد المعلنون أنه قد يكون مهتماً به بناء على نشاطه. وبالرغم من ذلك فقد تعرّضت مواقع فيسبوك وإنستغرام لهجمات بسبب المخاوف من تأثير تلك الإعلانات المستخدم وحالته النفسية.

وقال نائب رئيس ميتا لشؤون التسويق والإعلانات غراهام مود في المنشور «لقد سمعنا مخاوف من الخبراء بشأن إمكانية استخدام خيارات الاستهداف المذكورة بطرق تؤدي إلى تجارب سلبية للأشخاص في المجموعات الممثلة تمثيلاً ناقصاً». تخطط الشركة لحذف العديد من خيارات الاستهداف المفصلة الحساسة، وجاء ذلك بعد عدة حالات اضطر فيها فيسبوك إلى إزالة الفئات المثيرة للجدل في الماضي.