الخميس - 29 أكتوبر 2020
الخميس - 29 أكتوبر 2020
رويترز
رويترز

تيسلا تحبط عملية تجسس وابتزاز واسعة على أسرارها

ألقى مكتب التحقيقات الفيدرالي القبض على مواطن روسي يبلغ من العمر 27 عاماً، لمحاولته تنفيذ هجوم فدية ضد شركة أمريكية عملاقة. اتضح أن تلك الشركة كانت تيسلا، وفقاً لتقارير من مجلة إلكتريك الإلكترونية.

وسافر إيجور كريوتشكوف إلى الولايات المتحدة واتصل بمواطن غير أمريكي يتحدث الروسية كان يعمل في مصنع تيسلا العملاق في نيفادا. وعرض عليه مبلغ مليون دولار من أجل زرع برامج ضارة داخل أنظمة الكمبيوتر في المصنع، ويُعتقد أن كريوتشكوف ورفاقه خططوا لاستخراج البيانات من شبكة تيسلا والتهديد بنشرها على الملأ إذا لم تدفع الشركة فدية ضخمة.

إلّا أن أمانة الموظف دفعته لإبلاغ إدارة الشركة على الفور، التي تواصلت بدورها مع مكتب التحقيقات الفيدرالي وأطلعته على الأمر، ونجح العملاء الفيدراليون في القبض على كريوتشكوف في مدينة لوس أنجلوس بينما كان يحاول مغادرة الولايات المتحدة.



كما حصل عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي على معلومات حول الهجمات السابقة التي قادها شركاء كريوتشكوف. لم يؤكد المكتب الشركات التي تأثرت بهجماتهم، ولكن تم تنفيذ هجوم فدية مماثل ضد مجموعة CWT في يوليو الماضي، وقامت الشركة بدفع 4.5 مليون دولار كفدية لمعلوماتهم.

#بلا_حدود