السبت - 05 ديسمبر 2020
السبت - 05 ديسمبر 2020
النظام الجديد في فولفو يعمل بنظام أندرويد.
النظام الجديد في فولفو يعمل بنظام أندرويد.

فولفو: الأوامر الصوتية هي مفتاح الأمان في السيارات المستقبلية

يدور جدل متزايد في عالم السيارات بشأن مخاطر استخدام بعض ميزات المعلومات والترفيه وشاشات اللمس داخل المركبات أثناء التنقل، حيث تشير بعض الدراسات إلى أن العبث بشاشتك يمكن أن يكون أكثر خطورة من شرب الكحوليات.

يعتقد خبراء أبحاث السلامة وعلوم السلوك في فولفو أن عوامل التشتيت هي حقيقة من حقائق الحياة، وأنه يجب استخدام التكنولوجيا داخل السيارة لجعل السائقين أكثر تركيزاً. ويرى البعض أن سيارة من الأربعينيات قد تكون أكثر أماناً من الناحية الفنية من السيارات الحديثة من ناحية تشتيت الانتباه، نظراً لعدم وجود شاشة أو اتصال هاتفي أو حتى راديو.

وقالت المديرة التنفيذية في شركة فولفو مالين إيكهولم «من السهل التفكير في أن الهواتف والشاشات هي البلاء الوحيد للسائق، لكن الحياة ككل تشتت الانتباه. قد تتأخر في النهار وتتوتر إلى حد ما. أو تجلس خلف عجلة القيادة بعد يوم سيئ في العمل. كل هذا يؤثر عليك كسائق».

وأشارت إلى أن إحدى الطرق الذكية لتجنب تلك المخاطر، هي أن يساعدك برنامج المعلومات والترفيه على التحكم في الوظائف الأساسية المختلفة باستخدام صوتك. هذا شيء يقوم به نظام فولفو الجديد الذي يعمل بنظام أندرويد، وهو الأمر الذي سيشكل مفتاح الأمان في طرازات فولفو المستقبلية على حد وصفهم.

#بلا_حدود