الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021
shutterstock

shutterstock

منظمة الصحة العالمية تنصح بألعاب الفيديو لكبح كورونا

أوصت منظمة الصحة العالمية بممارسة ألعاب الفيديو في إطار حملة تقودها شركات الألعاب، سعياً للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد من خلال البقاء في المنازل وتجنب المخالطة بين الأشخاص.

وتأتي تلك التوصية رغم تحذير منظمة الصحة العالمية سابقاً من إدمان ألعاب الفيديو الذي اعتبرته مرضاً عقلياً رسمياً في مايو 2019.

ويبحث ملايين الناس عن أنشطة يمارسونها لتغنيهم عن الخروج من المنازل في ظل توقف كافة مرافق الترفيه مثل دور السينما والنوادي والألعاب الرياضية.

ولجأت شركات الألعاب إلى هذه الخطوة كوسيلة للحفاظ على التباعد الجسدي، مع بقاء الناس متصلين اجتماعياً مع بعضهم البعض.

وتأتي الحملة ضمن وسم #PlayApartTogether (العبوا معاً متباعدين)، وهو ما تدعمه شركات مثل Twitch وActivision Blizzard اللتين تقدمان خدمات البث المباشر.

وقال بوبي كوتيك الرئيس التنفيذي لشركة Activision Blizzard في تصريح صحفي: «لم يكن الأمر أكثر حسماً من الآن لضمان بقاء الناس متصلين بشكل آمن مع بعضهم البعض، وتشكل الألعاب منصة مثالية لأنها تربط الناس من خلال عدسة الاستمتاعK نحن فخورون بالمشاركة في مثل هذه المبادرة المهمة والضرورية»

#بلا_حدود