السبت - 11 يوليو 2020
السبت - 11 يوليو 2020
No Image

التكنولوجيا تتحدى كورونا وتمنح أهل المتوفى فرصة توديعه

تسبب فيروس كورونا المستجد بالمباعدة الجسدية بين الناس في جميع أنحاء العالم، فتأجلت الفعاليات والاحتفالات ومراسم الزفاف. لكن في المقابل هناك أمور لا يمكن تأجيلها لأنها خارجة عن إرادة البشر، مثل حالات الوفاة وإقامة الجنازة ومراسم توديع الراحلين.

وقد أقامت 3 شقيقات أمريكيات جنازة رقمية بعد وفاة والدتهن مؤخراً التي أدخلت المستشفى في ولاية نيويورك ونصح الأطباء الشقيقات بإخراجها لتفادي انتقال عدوى فيروس كورونا إليها.

وقامت الشقيقات فعلاً بإخراجها بعد تجهيز شقتهن لها، لكن حالتها ساءت وتوفيت بعد 5 أيام بالتزامن مع إعلان ولاية نيويورك الإغلاق العام وقواعد التباعد الاجتماعي.

وبسبب تعذر إقامة جنازة تقليدية، تم اللجوء إلى فكرة إقامة جنازة عبر الإنترنت بمشاركة رجل دين مع إمكانية أقارب الفقيدة مشاهدة المراسم.

وسبق أن استخدمت التكنولوجيا وتطبيقات الاتصال بالفيديو لإقامة مراسم زفاف بمشاركة رجال الدين الذين أتموا الزواج، وقد تمكن أصدقاء وأقارب العروسين من مشاهدة الزفاف عبر الفيديو.

#بلا_حدود