الثلاثاء - 27 أكتوبر 2020
الثلاثاء - 27 أكتوبر 2020
No Image

الذكاء الاصطناعي يتوقع أداء بطاريات الليثيوم أيون

يستخدم الباحثون داخل مختبر في معهد بريكورت للطاقة بجامعة ستانفورد، خزانات بحجم الثلاجة مصممة لقتل البطاريات بأسرع ما يمكن. وتحتوي كل منها على حوالي 100 خلية ليثيوم أيون، وتعمل الآلة على شحن البطاريات وتفريغها عشرات المرات في اليوم.

يتم التخلص من الطاقة داخل وخارج تلك الخلايا بأسرع ما يمكن، وذلك لتوليد مجموعة كبيرة من بيانات الأداء التي ستعلم الذكاء الاصطناعي كيفية بناء بطارية أفضل في المستقبل.

واستخدم فريق من الباحثين من ستانفورد ومعهد ماساتشوستس ومعهد أبحاث تويوتا العام الماضي الذكاء الاصطناعي المدرب على البيانات التي تم إنشاؤها من هذه الآلات، للتنبؤ بأداء بطاريات الليثيوم أيون على مدى عمر الخلايا قبل أن يبدأ أداؤها بالتدهور.



عادةً ما يحتاج الذكاء الاصطناعي إلى بيانات من بعد أن تبدأ البطارية في التدهور، من أجل التنبؤ بكيفية أدائها في المستقبل. وقد يستغرق الأمر شهوراً من دورات عمر البطارية للحصول على تلك البيانات. لكن الذكاء الاصطناعي يمكن أن يتنبأ للباحثين بأداء البطاريات على مدى عمرها بعد ساعات فقط من جمع البيانات.

#بلا_حدود