الثلاثاء - 02 مارس 2021
Header Logo
الثلاثاء - 02 مارس 2021
No Image Info

تطبيق التعرف على الوجه يميز الأشخاص الذين يرتدون الأقنعة

أطلقت الشركة اليابانية إن إي سي NEC ، التي تطور أنظمة التعرف على الوجه، نظاماً يمكنه التعرف على الأشخاص حتى عندما يرتدون أقنعة، حيث يدقق في أجزاء الوجه التي لم يحجبها القناع، مثل العيون، للتحقق من هويتهم.

تشير شركة إن إي سي إلى أن التحقق يستغرق أقل من ثانية واحدة، بمعدل دقة يزيد عن 99.9%. حيث ترسم خرائط الوجوه في صور الشرطة الموجودة بواسطة البرنامج؛ وتقوم الكاميرات بفحص الوجوه وسط الزحام ومقارنة الوجوه مع المطابقات المحتملة ومن ثم عرضها للضباط، ويحتفظ بالصور لأسابيع.

No Image Info



وتستخدم شرطة العاصمة طوكيو تقنية التعرف على الوجوه الحية NeoFace من شركة إن إي سي لمقارنة الوجوه بين حشد من الأشخاص الموجودين ضمن قائمة المراقبة.

ومن عملاء الشركة الآخرين لوفتهانزا والخطوط الجوية السويسرية الدولية.

لكن تجربة التعرف على الوجه تثير القلق، حيث فشلت خوارزميات التعرف على الوجه قبل الوباء في تحديد 20-50% من صور الأشخاص الذين يرتدون أقنعة الوجه، وفقاً لتقرير صادر عن المعهد الوطني للمعايير والتكنولوجيا. ولكن بحلول نهاية عام 2020، أبلغ عن تحسن كبير في الدقة.

ذكرت شينيا تاكاشيما، مساعدة مدير قسم المنصات الرقمية في شركة إن إي سي، لوكالة رويترز للأنباء، أن بإمكان هذه التكنولوجيا مساعدة الناس على تجنب ملامسة الأسطح في مجموعة من المواقف. وأضافت أنها ازدهرت لأن "الاحتياجات نمت أكثر بسبب وضع فيروس كورونا".

ثبت أن التعرف على الوجه مثير للجدل. ففي أغسطس، حكم على استخدام قوات الشرطة الويلزية لهذه الأنظمة بأنه غير قانوني في قضية رفعها أحد نشطاء الحقوق المدنية.

وفي الولايات المتحدة، أوقفت شركات التكنولوجيا الكبرى، بما في ذلك أمازون وآي بي إم، استخدام برامج التعرف على الوجه من قبل ضباط الشرطة، لإتاحة الوقت للمشرعين للنظر في تشريعات بشأن كيفية نشرها.

#بلا_حدود