الثلاثاء - 11 مايو 2021
الثلاثاء - 11 مايو 2021
No Image Info

تقنية جديدة تسرع تعافي عمليات استبدال العظام

اكتشف فريق بحثي من جامعة موناش الأسترالية تقنية جديدة يمكنها تسريع تعافي عمليات استبدال العظام عن طريق تغيير شكل ونواة الخلايا الجذعية الفردية في النخاع.

ووفقاً لموقع Aninews، فقد استطاع الفريق إنشاء مصفوفات مايكرو بيلار دقيقة باستخدام الطباعة الحجرية بالأشعة فوق البنفسجية التي تعمل بشكل أساسي على "خداع'' الخلايا لتصبح عظاماً.

وتسمح الطباعة الحجرية بتقنية Nanoimprint بإنشاء أعمدة ميكروسكوبية بكلفة منخفضة وإنتاجية ودقة عاليتين عند زرعها في الجسم كجزء من عملية استبدال العظام، مثل الورك أو الركبة. ولم يكن فريق البحث قادراً فقط على تحديد تضاريس أحجام الأعمدة وتأثيراتها على الخلايا الجذعية فحسب، ولكنهم اكتشفوا 4 أضعاف كمية العظام التي يمكن إنتاجها مقارنة بالطرق الحالية.



وقالت الأستاذة المساعدة من قسم علوم وهندسة المواد بجامعة موناش، جيسيكا فريث: «ما يعنيه هذا هو أنه مع مزيد من الاختبارات، يمكننا تسريع عملية استبدال العظام بالأنسجة المحيطة، بالإضافة إلى تقليل مخاطر العدوى». وأضافت: «يمكننا أيضاً تحديد الشكل الذي تتخذه هذه الأعمدة والحجم الذي يجب أن تكون عليه من أجل تسهيل التغييرات على كل خلية جذعية».

#بلا_حدود