الثلاثاء - 17 مايو 2022
Header Logo
الثلاثاء - 17 مايو 2022

عشاق نظرية المؤامرة هم أول من استخدم 5G

عشاق نظرية المؤامرة هم أول من استخدم 5G
سمع الكثير من الناس وصدق البعض أن تقنية الجيل الخامس تسبب السرطان والتوحد، وتقتل الأشجار والطيور، وتستخدم لغسيل المخ والتجسس ونشر الأمراض. لكن هذا لا يمنعهم من استخدامها.

لقد رأينا جميعاً نظريات مؤامرة مجنونة عبر الإنترنت. وارتفع خلال العامين الماضيين عدد نظريات المؤامرة التي لا أساس لها من الصحة حول تقنية 5G، على الرغم من وجود العديد من الموضوعات الأخرى التي تستدعي الارتياب.

قام باحثون بوضع استبيان في موقع InMyArea ، يساعد الأشخاص في العثور على مزودي التلفزيون والإنترنت المحليين، وشارك في الاستبيان991 شخصاً والهدف منه معرفة عدد الأشخاص الذين يصدقون نظريات المؤامرة حول تقنية 5G.




السبب الأول، الذي سمع به نصف الأشخاص الذين شملهم الاستطلاع، هو أن شبكة الجيل الخامس تسبب السرطان. وهذا ليس من المستغرب، لأن مخاوف السرطان تظهر جنبا إلى جنب مع معظم التقنيات الجديدة، خاصةً عندما يتعلق الأمر بموجات الراديو. الأمر الأكثر إثارة للقلق هو أن 10% من هؤلاء الناس يصدقون ذلك.

من بين 35% ممن سمعوا أن الصين تستخدم 5Gللتجسس، يصدق 13% ذلك. كما يصدق الكثيرون أن بيل جيتس يغسل أدمغة الناس. ومن بين 29% ممن سمعوا أن تقنية 5G تقتل الطيور، يصدق 19% منهم أنها تقتل الطيور بالفعل. و10% سمعوا أنها تضر بالأشجار والنباتات، يصدق ما يقرب من ربعهم ذلك.

يشير التقرير إلى أن اثنين من كل 3 مشاركين سمعوا عن مؤامرة 5G الأولى العام الماضي فقط، والمصدر الأكثر احتمالاً لذلك هو عبر الإنترنت. المكان الثاني الأكثر احتمالاً هو من صديق أو أحد أفراد العائلة.

كما سأل التقرير الناس عن الكثير من نظريات المؤامرة العامة التي كانت موجودة منذ عقود ، مثل "الهبوط المزيف على القمر" (65% سمعوا ذلك، و8% يصدقونه)، وأن تطبيقات الآيفون تسجلك دون إذن (60%) سمعوا بها، و46% يصدقونها.



فقط 30% من المشاركين في الاستطلاع قاموا بالتبديل إلى استخدام شبكات 5G على هواتفهم المحمولة، وأوضح 7 من كل 10 ممن لم يتحولوا بعد أنهم ربما سيفعلون ذلك العام المقبل.

النتيجة المدهشة لهذه البيانات أن 40% ممن يصدقون نظريات المؤامرة المذكورة أعلاه يستخدمون حالياً 5G.