الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021

بروتينات تحدد أدوية تقلل أثر كورونا

قال باحثون في جامعة كامبريدج إنهم استخدموا الذكاء الاصطناعي للعثور على 200 دواء محتمل يمكنها علاج آثار الإصابة بفيروس كورونا المستجد والحد منها. واستخدم العلماء مزيجاً من البيولوجيا الحاسوبية والتعلم الآلي، وتمكنوا من دراسة وتحديد البروتينات التي كانت مرتبطة بعدوى كورونا.



واستخدم الباحثون في معهد ميلنر العلاجي التابع للجامعة الذكاء الاصطناعي لفحص شبكة البروتين، وقالوا إن ذلك ساعد في تحديد الأدوية التي يمكن استخدامها للعلاج. وذلك بعد أن درسوا ما يقرب من 2000 دواء معتمد لفعاليتها ضد المرض، وحددوا 200 منها لاستخدامها، وتم إدخال 40 عقاراً بالفعل في مرحلة التجارب السريرية بحسب ما تم ذكره في الدراسة التي تم نشرها في مجلّة Science Advances.



وقام الباحثون بعد ذلك بتصفية دراستهم إلى مجموعة فرعية صغيرة من الأدوية، ووجدوا أن اثنين على وجه الخصوص أحدهما دواء مضاد للملاريا (Proguanil) وآخر يستخدم لعلاج التهاب المفاصل الروماتويدي (Sulfasalazine) كانا قادرين على إيقاف الفيروس عن طريق الحد من تكاثره في الخلايا، مما قد يشكل خطوة مهمة للغاية في الحد من خطر فيروس كورونا.

#بلا_حدود