الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021
No Image Info

شركات سيارات تفرض رسوماً لقاء تقديم خدمات حصرية

في وقت سابق من الشهر الماضي، بدأت شركة تيسلا في إتاحة خيار دفع رسوم اشتراك شهرية للسائقين الراغبين باستخدام برنامج القيادة الذاتية الكاملة الذي أطلقته الشركة في البداية على شكل خدمة يمكن شراؤها مقابل رسوم مدفوعة مسبقاً وقدرها 10 آلاف دولار أمريكي. ولا يعمل البرنامج كنظام للقيادة الذاتية بشكل كامل، بل لا يزال يتطلب وجود سائق مرخص للجلوس خلف عجلة القيادة. وتبلغ كلفة الاشتراك بالخدمة الإضافية 199 دولاراً شهرياً وتتضمن مزايا مثل القيادة الآلية والركن الآلي وغيرهما.

وعلى غرار تيسلا، يبدو أن العديد من شركات تصنيع السيارات الأخرى بدأت تتوجه نحو تبني نماذج أعمال مماثلة تتعلق بإتاحة خيارات الاشتراك بمزايا وخدمات إضافية لسياراتهم، حيث قد يبدأ السائقون بدفع رسوم لقاء الاشتراك بخدمات ومزايا أكثر تطوراً وفخامة لتحسين تجربة قيادة سياراتهم؛ مثلما يفعل المشتركون في شبكة نتفليكس.

في العام الماضي، أطلقت شركة «بي إم دبليو» تحديثاً لأحد برامجها والذي يتضمن المزيد من المزايا التي يمكن تخصيصها رقمياً من خلال الاشتراك بها، بالإضافة إلى إضافة مزايا حسب الطلب، مثل خاصية تدفئة المقاعد.



وفي ما مضى، أوقفت الشركة الألمانية خدمات اشتراك أخرى بعد أن أعرب عدد من عملائها عن مدى استيائهم لاضطرارهم إلى دفع مبالغ إضافية مقابل خدمات كان من الممكن أن توجد في سياراتهم عند شرائها، وتراجعت الشركة عن قرارها بخصوص فرض رسوم قدرها 80 دولاراً سنوياً لاستخدام تطبيق Apple CarPlay في عام 2019.

وبشكل مماثل، توجهت علامات بارزة في قطاع السيارات أمثال مرسيدس بنز وكاديلاك إلى مجال الاشتراكات المدفوعة، حيث أفاد موقع The Drive يوم الاثنين بأن مرسيدس تخطط لتقديم نظام توجيه العجلات الخلفية في سيارتها الكهربائية EQS مقابل 576 دولاراً سنوياً في ألمانيا. كما أفاد موقع AutoBlog بأن كاديلاك بدأت العام الماضي في فرض رسوم على السائقين بقيمة 25 دولاراً شهرياً مقابل استخدام تقنية Super Cruise الخاصة بالعلامة.

ويشير الخبراء إلى أن نموذج الأعمال الجديد هذا في قطاع السيارات من شأنه أن يوفر مصدراً جديداً من الإيرادات المستمرة، حيث إنه عندما تتمكن من جذب شخص ما للاشتراك بأي من الخدمات والمزايا المدفوعة، ستضمن استمراره في دفع الرسوم سواء استخدم الخدمة أو لا. وأشار إيلون ماسك إلى أن نجاح نموذج الاشتراكات المدفوعة يعتمد على قدرة الشركة في تحديد السعر المغري وجعل الخدمة ذاتها جديرة باهتمام المتعاملين.

#بلا_حدود