الثلاثاء - 30 نوفمبر 2021
الثلاثاء - 30 نوفمبر 2021

شركات يابانية تطور «درون» ذاتية القيادة تتجنب الاصطدام بالطائرات

تعاونت شركة سوبارو اليابانية مع عدة شركة أخرى في بلادها على تطوير طائرة درون تمتلك نظام تحكم وقيادة ذاتية لأول مرة على الإطلاق، وأكثر ما يميز تلك الطائرة الصغيرة هو قدرتها على تجنب التصادم مع طائرة مروحية كبيرة (هليكوبتر) عن سرعة نسبية تبلغ 200 كم / ساعة. وفقأً لما أورده موقع carscoops.

وكشفت سوبارو أنها أجرت اختباراً في المجال الجوي الياباني قبل ما يقارب شهرين بمساعدة شركة راديو اليابان وشركة إلكترونيات الطيران اليابانية وشركة ACSL المحدودة، وكان الاختبار مع طائرة درون أخرى تحلّق بسرعة 50 كم/ ساعة، وكانت الطائرتان تسيران باتجاه بعضها البعض لاختبار تقنية تجنب الاصطدام المستقلة.

استخدمت الطائرة المطوّرة التي يبلغ وزنها 10 كلغ مجموعة متنوعة من أجهزة الاستشعار لاكتشاف المركبات القادمة وإنشاء مسارات لتجنب الاصطدام في الوقت الفعلي. وكان من المهم أيضاً أن تعود الطائرة بدون طيار إلى مسار رحلتها بعد إجراء التغيير على مسارها، وهو ما نجحت في القيام به.

وقالت سوبارو إنها ستستخدم نتائج هذا الاختبار لتعزيز الاستخدام الاجتماعي للمركبات الجوية غير المأهولة. وأضافت أن تلك التكنولوجيا لن تكون مفيدة في حمل الأشياء ومسح الأرض فقط، ولكنها ستكون مفيدة تخيّل مستقبل المركبات الجوية المستقلة التي تستخدم لنقل الأشخاص.