السبت - 22 يناير 2022
السبت - 22 يناير 2022
No Image Info

هيونداي ترغب بخلق عالم يُتحكم به عن بُعد

تسعى شركة هيونداي إلى الابتعاد عن أن يُنظر إليها على أنه مجرد صانع سيارات بعد الآن بالاعتماد على الروبوتات، وذلك باستخدام تقنية لإنشاء روبوتات جديدة يمكن أن تسمح للأشخاص بإنجاز المهام في مساحة فعلية من على بعد آلاف الأميال، أو تجربة عالم افتراضي لم يكن موجوداً من قبل.

حيث قدّمت هيونداي عرضاً تقديماً في معرض CES 2021، وقالت إنها تتصور حلول التنقل المستقبلية التي أصبحت ممكنة بفضل الروبوتات المتقدمة، وإن تلك الرؤية ستتيح حرية غير محدودة في الحركة والتقدم للبشرية من خلال الاستخدام الذكي للروبوتات، كما ترغب الشركة بإنشاء المزيد من الطرق لإنجاز المهام عن بُعد.

وقد تساعد التقنيات على استخدام روبوت لإطعام الحيوانات الأليفة في المنزل، بالإضافة إلى استخدام تلك الروبوتات في المصانع عن بعد. وأكدت الشركة أنها وراء تلك التقنيات هي أن تزول الصلة بين المكان والزمان، وأن تصبح الروبوتات امتداداً لحواسنا الجسدية، ما يسمح لنا بإعادة تشكيل وإثراء حياتنا اليومية.

وتحافظ هيونداي على خطط لسياراتها المستقبلية بدلاً من أن تكون مجرد وسيلة نقل، وأن تصبح السيارة مكتباً أو صالة ألعاب ثلاثية الأبعاد. من خلال الاتصال بالمساحات الافتراضية، تخطط شركة صناعة السيارات تجربة واقع افتراضي جديدة ومثيرة داخل السيارة لمستخدميها.