الاثنين - 20 مايو 2024
الاثنين - 20 مايو 2024

«تويتر» يغير سياسة الإعلانات للتوافق مع حملات تشجيع الناخبين

«تويتر» يغير سياسة الإعلانات للتوافق مع حملات تشجيع الناخبين
كشف موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» عن تغيير سياسة نشر الإعلانات عليه من أجل السماح بنشر حملات تشجيع الناخبين على المشاركة في الانتخابات، بعد أن اكتشف الموقع أنه وفقاً لسياسته القديمة لن يستطيع السماح بنشر إعلانات للحكومة الفرنسية تشجع الناخبين على التصويت.

وبحسب موقع «سي نت دوت كوم» فإن فرنسا أصدرت في العام الماضي قانوناً لمحاربة الأخبار المزيفة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ويقضي القانون بعدم نشر الإعلانات السياسية على مواقع التواصل الاجتماعي، إلا إذا تم نشر، بشكل واضح، معلومات تفصيلية عن الجهة التي تدفع ثمن الإعلان.

واضطر موقع «تويتر» إلى فرض حظر شامل على نشر الإعلانات الحكومية الفرنسية بالكامل من أجل الالتزام بهذا القانون، ولكن موقع «تويتر» قرر مؤخراً التراجع عن هذا الحظر والسماح بنشر إعلانات حكومية فرنسية تستهدف تشجيع المواطنين الفرنسيين على تسجيل أسمائهم في قوائم الناخبين للمشاركة في انتخابات البرلمان الأوروبي المقررة في مايو المقبل.


وقال موقع «تويتر» في رسالة عبر حسابه الرسمي باللغة الفرنسية «نريد أن يكون هذا الأمر واضحاً، لأننا سنواصل دعم وحماية نزاهة المناقشات حول انتخابات البرلمان الأوروبي خلال الشهور القليلة المقبلة».


يذكر أن «تويتر» اتخذ قراره الأخير بعد لقاءات مع مسؤولي الحكومة الفرنسية، في حين رحب كريستوف كاستانير وزير الداخلية الفرنسي بقرار موقع التواصل الاجتماعي بشأن الإعلانات السياسية.

وقال الوزير «فكرة حذف المحتوى الإرهابي والذي يحض على الكراهية» من موقع التواصل الاجتماعي ما زالت قائمة، في حين قال وزير الثقافة الفرنسي «فرنك ريستير» تعليقاً على الحوار مع «تويتر»: «سنواصل الحوار والعمل معاً من أجل مصلحة كل الأطراف».