صادرت الشرطة الإسبانية 2.7 طن من القنب في أكبر عملية مصادرة للمخدرات في تاريخ البلاد.

وقالت الشرطة، اليوم الجمعة، إن كميات ضخمة من القنب ـ وهو المادة الخام للماريغوانا ـ كانت ستُنقل إلى بريطانيا وهولندا، لمعالجتها هناك، على متن شاحنات، ومخبئة وسط بضائع مختلفة، منها مواد الزينة والنبيذ.

وألقت الشرطة القبض على 25 مشتبهاً بهم من جنسيات مختلفة، بينهم بريطانيون وهولنديون وأسبان ورومانيون.

وفي إطار التحقيقات، التي بدأت في أبريل من العام الماضي، تمكنت الشرطة من الكشف عن اثنين من مزارع الماريغوانا في منطقة «كانبرا دي مار» بالقرب من برشلونة، وفي منطقة كالافيل بالقرب من تاراغونا.