عدلت الشرطة الفرنسية حصيلة قتلى الانفجار الذي وقع بمخبز وسط العاصمة باريس، والتي أعلنها وزير الداخلية كريستوف كاستنر، قائلة إن شخصين وليس أربعة لقيا حتفهما في الحادث.

وقالت متحدثة باسم الشرطة إن شخصين لقيا حتفهما وهما من رجال الإطفاء.

وأضافت المتحدثة أن كاستنر الذي قال في وقت سابق عبر محطة بي إف إم تي في التلفزيونية إن أربعة لقوا حتفهم، أقر أن العدد خطأ.

وكان كاستنر قال أيضاً لمحطة بي إف إم تي في، إن عشرة أشخاص إصاباتهم خطيرة فيما كانت إصابات 37 شخصاً خطيرة. ووقع الانفجار الساعة التاسعة صباحاً تقريباً (0800 بتوقيت غرينتش) في شارع رو دو تريفيز القريب من دار أوبرا باريس. وتشير المؤشرات الأولية إلى حادث.

قالت متحدثة باسم الشرطة الفرنسية لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) إنه جرى استدعاء سيارات الإطفاء جراء تسرب غاز في المخبز.

وقال وزير الداخلية إن نحو مئة شرطي ومئتي رجل إطفاء موجودون في الموقع. وأضاف أن الوضع تحت السيطرة.