أثبتت لعبة «أبيكس ليجيندس» من «إليكترونك آرتس» (EA) أنها منافس قوي وحقيقي للعبة «فورتنايت» بعدما شهدت عشرة ملايين لاعب في ثلاثة أيام فقط منذ تدشينها.

ووفقاً للموقع الرسمي لإليكترونك آرتس، فإن عشرة ملايين لاعب جربوا اللعبة في أول 72 ساعة من عمرها.

وكتب فينس زامبيلا رئيس قسم الترفيه في ريسباون للترفيه التابعة لإليكترونك آرتس على حسابه بموقع تويتر: «كنا نأمل أن يحبها الناس (أبيكس ليجيندس) مثلما نحبها، لكن في أكثر أحلامنا إثارة لم نتخيل هذا الكم من الإعجاب والدعم».

ويمكن لعب «أبيكس ليجيندس»، وهي لعبة قتال حتى يتبقى لاعب واحد فقط، على منصات الألعاب بلايستيشن 4 وإكس بوكس، وكذلك على أجهزة الحواسيب، وهي لعبة مجانية ولكن مع إمكانية شراء الشخصيات والمعدات والأسلحة المميزة.

ولا تحتوي «أبيكس ليجيندس» على طور للعب الفردي، وإنما تعتمد على فرق، كل واحد منها مكون من ثلاثة لاعبين.