أكد رئيس لجنة الحكام في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم روبرتو روزيتي أن قرار استخدام تقنية المساعدة بالفيديو في التحكيم (فار) في دوري الأبطال، والذي يدخل حيز التنفيذ من الدور ثمن النهائي الثلاثاء، لاقى ردود فعل إيجابية.

وكان الاتحاد القاري، لا سيما رئيسه السلوفيني ألكسندر تشيفيرين، حذراً من اعتماد هذه التقنية المثيرة للجدل، والتي تعد من الإصلاحات التي دفع في اتجاهها رئيس الاتحاد الدولي (فيفا) جاني إنفانتينو.

وبعدما كان قرر اعتماد التقنية في المسابقة في موسم 2019-2020، أعلن الاتحاد الأوروبي في ديسمبر الماضي بدء تطبيقها من الأدوار الإقصائية للموسم الجاري، والتي تنطلق غداً.

إلى ذلك، ما زال الاتحاد الأوروبي يخطط لتوسيع نطاق استخدام هذه التقنية لتشمل نهائيات كأس أوروبا 2020، و"يوروبا ليغ" في موسم 2020-2021 بدءاً من دور المجموعات، ونهائيات دوري الأمم 2021.